تاريخ اليوم الأربعاء 10/08/2022

إصابة نائب الرئيس البرازيلي بـ«كورونا»

28 ديسمبر 2020
ذكر مكتب هاميلتون موراو، نائب الرئيس البرازيلي، أن الفحوص أثبتت إصابته بفيروس كورونا، بينما سجلت البلاد 344 وفاة جديدة بكوفيد-19.
وموراو هو أحدث مسؤول برازيلي كبير يصاب بالفيروس. فقد أصيب الرئيس جايير بولسونارو، المشكك البارز في فيروس كورونا، في يوليو وتعافى من المرض.
وقال مكتب نائب الرئيس في بيان إن نتائج الفحوص التي خضع لها موراو جاءت إيجابية الأحد، وإنه سيعزل نفسه في جابورو، مقر إقامته الرسمي.
وفي إطار منفصل، قالت وزارة الصحة البرازيلية، الأحد، إنها سجلت 18479 إصابة جديدة بفيروس كورونا و344 وفاة مرتبطة به خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.
وأظهرت بيانات الوزارة أن البرازيل سجلت إجمالا نحو 7.5 مليون حالة إصابة مؤكدة و19139 وفاةمن جراء تفشي فيروس كورونا.