تاريخ اليوم الثلاثاء 21/09/2021

«الصحة»: سلامة المريض ومأمونية الخدمة من أهم أولويات النظم الصحية

15 سبتمبر 2021
د. سلمان الصباح: ملتزمون بخطة العمل العالمية بشأن سلامة المرضي 2021 - 2030
 
تشارك الكويت دول العالم في الاحتفال باليوم العالمي لسلامة المرضي والذي يصادف 17 سبتمبر من كل عام.
وبهذه المناسبة، اعتبر رئيس جمعية الجراحين الكويتية، ورئيس قسم الجراحة في مستشفى جابر الأحمد د. سلمان الصباح أن موضوع سلامة المريض ومأمونية الخدمة الصحية من أهم أولويات النظم الصحية على المستوى العالمي.
وشدد على أهمية القانون 70 لسنة 2020 بشأن حقوق المرضى والذي رأى النور في أكتوبر من العام الماضي، باعتباره من أهم القوانين المعمول بها في مجال الخدمات الصحية في الدول المتقدمة، لافتا إلى أن القانون سيجعل الكويت تلحق بركب الدول الرائدة في هذا المجال من أجل إحداث نقلة نوعية كبيرة في مجال رعاية المرضى بشكل خاص ومجال حقوق الإنسان بشكل عام.
وأوضح أن وجود مثل هذا القانون ضمن منظومة التشريعات الصحية بالكويت سيعزز الثقة بالنظام الصحي ككل ويحفظ حقوق المرضى والمستفيدين من الرعاية الصحية بمرافقها ومستوياتها المختلفة.
وأضاف أن من أهم المواد التى يتضمنها القانون أن يكون للمريض الحق في الحصول على الرعاية الطبية التى تتناسب مع حالته الصحية وتتوافق مع معايير الجودة والسلامة وتتفق مع التدابير الوقائية والعلاجية وبما يواكب أحدث التطورات الطبية والعلمية الحديثة في عالم الطب، لافتا إلى أن القانون يؤكد أحقية المريض أيضا للحصول على المعلومات الطبية الكاملة حول وضعه الصحي وتشمل الفحوص الطبية والتشخيص السليم لحالته والخطوات الطبية سواء العلاجية أو الجراحية مع بيان أهمية هذه الإجراءات وما قد تحمله من مخاطر أو مضاعفات وكذلك البدائل المتاحة ونتائجها ومضاعفاتها.
وذكر أن القانون يؤكد وجوب احترام خصوصية المريض وكرامته الإنسانية وسرية المعلومات المتعلقة به وبحالته الصحية وحماية وحفظ حق المريض بالخصوصية وسرية المعلومات المتعلقة به. وأشار إلى أن أقسام مكافحة العدوى في المستشفيات تعتبر نواة برامج سلامة المرضى.
وأكد د. سلمان الصباح التزام جمعية الجراحين الكويتية بمبادرة الجراحة المأمونة والقائمة التفقدية ضمن برامج التعليم الطبي المستمر والبحوث والدراسات التي تدعمها الجمعية في مجال سلامة المرضى ووضع الحلول للتحديات التي تواجه سلامة المرضى.
وشدد على حرص الجمعية على متابعة المستجدات وخطط العمل العالمية في مجال سلامة المرضى والاستفادة منها لتحديث السياسات وبروتوكولات الرعاية الجراحية وخصوصا مع المستجدات المتعلقة باستخدام التقنيات والأساليب المستجدة بالجراحة العامة والجراحات الدقيقة والتخصصية.
وجدد د. سلمان الصباح التزام جمعية الجراحين الكويتية بخطة العمل العالمية بشأن سلامة المرضي 2021 _ 2030 والمعتمدة من جمعية الصحة العالمية واعتزاز الجمعية بالعمل كشريك رئيس لوزارة الصحة لتعزيز ثقافة سلامة المرضى وصون حقوقهم بالسلامة والتصدي للتحديات المتعلقة بسلامة المرضى التي تواجه النظم الصحية وتؤثر على بلوغ أهداف وغايات التنمية المستدامة ذات العلاقة بالصحة.
من جانبها، أعلنت إدارة الجودة والاعتماد في وزارة الصحة عن مشاركة الوزارة في إطلاق حملة توعوية عن سلامة المرضى للعام الخامس على التوالي، وذلك احتفالا باليوم العالمي لسلامة المرضى والذي يوافق السابع عشر من شهر سبتمبر من كل عام.
وأوضحت الإدارة في بيان صحافي أن الاحتفال بيوم السلامة العالمي لهذا العام سيتناول أهمية الرعاية الآمنة للأم والوليد تحت شعار "حان وقت العمل من أجل ولادة في كنف الأمان والاحترام".
وأكدت إدارة الجودة والاعتماد على اهتمام وزارة الصحة في على سلامة الأم والوليد ووضعها ضمن أهم أهدافها التي تسعى دوما لتحقيقها والتميز بها، مشيرة إلى قيامها بدعوة جميع الجهات المعنية متضمنة المؤسسات الحكومية والأهلية لحثهم على المشاركة في تلك الفعالية بعرض الآليات والإجراءات التي تقوم بها من أجل ضمان سلامة وصحة الأم والوليد ، وإتاحة الفرصة لمقدمي الخدمات الصحية بتسليط الضوء على دورهم في رعاية الأم وطفلها أثناء الحمل وبعدة الولادة ونشر الرسائل التوعوية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بالإضافة الى إضاءة معالم دولة الكويت باللون البرتقالي الذي يرمز لليوم العالمي لسلامة المرضى.

أقرء أيضا