تاريخ اليوم الأربعاء 22/09/2021

«الإمساك» مؤشر خفي على الإصابة بأمراض القلب

30 ديسمبر 2020
يشير مصطلح مرض القلب والأوعية الدموية عمومًا إلى الحالات التي تنطوي على تضيق أو انسداد الأوعية الدموية التي يمكن أن تؤدي إلى نوبة قلبية، وبحسب خبراء من كلية الطب بجامعة هارفارد، قد يكون الإمساك علامة تحذيرية مبكرة غير معروفة لأمراض القلب والأوعية الدموية.
يقول خبراء من جامعة هارفارد، إن الإمساك يؤدي إلى الإصابة بالإجهاد أثناء استخدام دورة المياه مما قد يرفع ضغط الدم الذي يزيد بدوره من خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية.
وفي دراسة نشرت في مجلة ارتفاع ضغط الدم السريري، تم التحقيق في تأثيرات الإمساك على أمراض القلب والأوعية الدموية. وأشارت الدراسة إلى أن الإمساك يمكن أن يؤدي إلى تغييرات في الجراثيم المعوية تحفز تصلب الشرايين، وارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب والأوعية الدموية.
ويزداد الإمساك مع التقدم في العمر وغالباً ما يترافق مع عوامل تؤثر سلباً على صحة القلب. بالإضافة إلى ذلك، يؤدي الإجهاد عند محاولة إخراج الفضلات إلى ارتفاع ضغط الدم الذي يؤدي بدوره إلى أمراض متعلقة بالقلب مثل قصور القلب الاحتقاني وعدم انتظام ضربات القلب ومرض الشريان التاجي.
وأظهرت دراسة يابانية أخرى بأن انتشار الإمساك بين مرضى القلب والأوعية الدموية كان بنسبة تجاوزت 50٪ من مجموع المرضى.
وينصح الخبراء، الأشخاص الذين يعانون من الإمساك، بجعل برازهم أكثر ليونة عن طريق شرب المزيد من السوائل وزيادة كمية الألياف في نظامهم الغذائي، بحسب ما نقلت صحيفة إكسبرس البريطانية.