تاريخ اليوم الإثنين 25/10/2021
«الوزراء»: تعزيز التعاون بين جميع السلطات لتحقيق الأمر السامي بشأن «ضوابط وشروط العفو» بأسرع وقت ممكن السند: 15 عملية زراعة خلايا جذعية للأطفال في الكويت خلال عام واحد سمو ولي العهد يلقي كلمة خلال افتتاح مؤتمر قمة مبادرة الشرق الأوسط الأخضر «البلدي»: تخصيص أرض العربات المتنقلة وسينما السيارات في الصبية بمساحة مليون متر مربع وكلاء «الداخلية» يعقدون اجتماعاً تحضيرياً للاجتماع الـ38 لوزراء داخلية دول التعاون سمو الأمير يتفضل بافتتاح دور الانعقاد العادي الثاني للفصل التشريعي السادس عشر لمجلس الأمة غدا «الخارجية» تدعو المواطنين الكويتيين المتواجدين في السودان إلى اتخاذ الحذر والابتعاد عن أماكن التجمعات الوزيرة الفارس: نعتز بفوز تطبيق «سهل»بجائزة أفضل مبادرة رقمية حكومية على مستوى الشرق الأوسط سمو ولي العهد يتوجه إلى المملكة العربية السعودية لحضور قمة مبادرة الشرق الأوسط الأخضر الزيارة الثانية لسمو ولي العهد للسعودية تؤكد مكانتها المرموقة لدى الكويت ومتانة العلاقات الثنائية
أهم الاخبار

أنا أعيش الآن...

19 سبتمبر 2021
رقية إبراهيم الشيخ
من أكثر المشاكل النفسية شيوعاً هي التقيد بالأفكار السلبية، وهناك مقولة تقول أفكارك إما سجنك أو حريتك! 
فـ «كيف للإنسان أن يتحرر من تلك الأفكار ويعيش الحياة بفكر إيجابي عقلاني سليم؟ من أهم الخطوات للتحرر من الأفكار السلبية هي التسامح مع الذات، كن متسامحاً مع ذاتك متقبلاً عيوبك وقادراً على إصلاحها، لا تلقي اللوم على نفسك بل العكس، واجه نفسك واسع لتطويرها، احترم ذاتك وقدسها، لا تسمح للذين يملكون نقداً هداماً بزعزعة ثقتك بنفسك أو تقليل قيمتك الداخلية وأيضاً من إحدى الطرق الفعالة. 
خاطب نفسك بإيجابية، دائماً حفز نفسك واجعل من الخطاب الإيجابي روتيناً يومياً حتى يصبح واقعك! 
ابحث عن مصادر سعادة لك مثل السعي وراء حلم تتمنى تحقيقه أو أن تتواجد في مكان تتمنى الذهاب إليه، وأيضاً صاحب السعداء أجدادنا فالسابق يقولون جاور السعيد تسعد، الأشخاص في حياتنا لهم دور جداً عظيم بالتأثير علينا وعلى أفكارنا. فهناك العديد من الطرق للتخلص من الأفكار السلبية ونحن كمجتمع إسلامي جاءنا ديننا الإسلامي بتوصيات عظيمة جداً تخص هذا الجانب النفسي وبالأخص التفكير بشكل إيجابي والتفاؤل ومدى تأثيره على حياة الفرد والمجتمع التفكير الإيجابي يقوم بتحفيز الشخص على إيجاد الفرص والحلول من خلال الصعوبات والتحديات. 
‏فلا توجد نتيجة بالجلوس والنظر إلى الأمور التي تحصل بطريقةٍ سلبية والاستمرار في التنهد وشتم الحياة ‏وإنما بالتفكير الإيجابي يتم استخلاص الحلول وجعل كل تجربة هي قصة نجاح مثمرة، لا تجعل التفكير سجنك، انطلق نحو الحياة وتجرد من جميع أفكارك السلبية.