تاريخ اليوم الأحد 19/09/2021

قادة الاتحاد الأوروبي يؤكدون خطورة الوضع الوبائي لفيروس «كورونا»

26 مارس 2021
أكد قادة الاتحاد الأوروبي خطورة الوضع الوبائي لفيروس (كورونا المستجد - كوفيد 19) في ضوء التحديات التي تفرضها تحوراته مشددين على ضرورة الالتزام بالقيود المتعلقة باحتوائه لاسيما السفر غير الضروري في الوقت الراهن.
ودعا قادة الاتحاد الأوروبي في بيان عقب انتهاء اجتماعات اليوم الأول من القمة التي انطلقت مساء أمس الخميس على مدى يومين إلى الإسراع بإنتاج اللقاحات وتوصيلها للتغلب على الأزمة.
من جانبها قالت رئيس المفوضية الأوروبية أورسولا فون در لاين في مؤتمر صحفي عقب الاجتماعات "لقد استهللنا الاجتماع ببحث الوضع الوبائي لفيروس (كورونا) والذي يثير مخاوفنا" مشيرة إلى أن "الموجة الثالثة من تفشي الفيروس في بدايتها في أوروبا".
وأضافت أن العديد من الدول الأعضاء سجلت زيادة في أعداد الإصابات وذلك لتحورات الفيروس المنتشرة .. ولكن لحسن الحظ لا تزال أعداد الوفيات أقل من اعداد الإصابات".
كما بحث القادة الأوروبيون الأوضاع في شرق البحر الأبيض المتوسط وعلاقات الاتحاد الأوروبي مع تركيا.
وفي هذا الصدد أشار البيان إلى ضرورة الاهتمام بمصالح الاتحاد الأوروبي الاستراتيجية في ظل بيئة مستقرة وآمنة في شرق البحر الأبيض المتوسط تعود بالنفع على الطرفين عبر إقامة علاقة تعاونية مع تركيا.
كما رحب البيان بتهدئة التصعيد في شرق البحر الأبيض المتوسط نتيجة وقف أنشطة الحفر غير المشروعة واستئناف المحادثات الثنائية بين اليونان وتركيا والمحادثات المقبلة بشأن المشكلة القبرصية برعاية الأمم المتحدة.
وبحث قادة الاتحاد الأوروبي مع الرئيس الأمريكي جو بايدن عبر تقنية الاتصال المرئي الاثار المترتبة على تفشي فيروس (كورونا) بالإضافة إلى سياسة الاتحاد الأوروبي تجاه الصين وروسيا وتركيا.
وفي هذا السياق أكدت فون دير لاين أن "الولايات المتحدة شريك مهم للاتحاد الأوروبي" معربة عن رغبتها في صياغة اجندة أوروبية أمريكية عالمية جديدة لمواجهة التحديات تغتنم في الوقت نفسه الفرص المتاحة في وقتنا الحاضر".