تاريخ اليوم الأحد 29/05/2022

العرو: تقدم الكويت بمؤشر مدركات الفساد يدفع بالمضي لدعم مؤسسات المجتمع المدني

25 يناير 2022
أكد وزير الشؤون الاجتماعية والتنمية المجتمعية ووزير الدولة لشؤون الاسكان والتطوير العمراني مبارك العرو أهمية ما حققته الكويت من تقدم على مستوى مؤشر مدركات الفساد العالمي لعام 2021 ما يدفع بالمضي قدما لدعم مؤسسات المجتمع المدني.
وقال العرو في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء بمناسبة تقدم الكويت خمس مراتب بمؤشرات مدركات الفساد لعام 2021 الصادر عن منظمة الشفافية الدولية إن هذا التقدم جاء بفضل جهود دولة الكويت في عدة مجالات مثل تعزيز الإهتمام بحقوق الانسان وكذلك الدفع بخلق مساحات جديدة على صعيد الحريات في مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني والتي تحظى برعاية واهتمام مباشر من الدولة تحت مظلة وزارة الشؤون الاجتماعية.
وبين أن الوزارة تسعى للعمل نحو المزيد من التوجهات التي تتماشى مع قواعد النزاهة وتتفق مع مفاهيم الشفافية العالمية بهدف الإرتقاء على مستوى المؤشرات الدولية.
وأوضح أن (الشؤون) تنسق مع جمعية الشفافية الكويتية من أجل تكثيف العمل المشترك نحو تحقيق هذه الأهداف ايمانا منها بالدور الذي تلعبه مؤسسات المجتمع المدني العاملة في هذا المجال.
من جانبه أثنى وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية والتنمية المجتمعية عبدالعزيز شعيب في تصريح مماثل على التقدم الذي سجلته دولة الكويت على مستوى الاعلان الاخير لمؤشر مدركات الفساد العالمي لعام 2021.
وارجع شعيب ذلك النجاح الى ان السبب الرئيسي في هذا التقدم يعود للخطوات التي نفذتها الكويت من خلال المعايير التي وضعها المؤشر العالمي وتحديدا على مستوى حقوق الانسان وكذلك فضاءات الحريات في مؤسسات المجتمع المدني في دول العالم.
واكد ان ما تقوم به الوزارة سيكون وفق رؤية متجددة نحو تعزيز موقع الكويت في المؤشرات العالمية انطلاقا من سياسة عامة تحمل في طياتها تركيزا على المصلحة العامة ونظرة المجتمع الدولي للكويت.
وأوضح ان ذلك من خلال تفعيل مفاهيم التشاركية مع مؤسسات المجتمع المدني لتنفيذ خطة ستطلقها وزارة الشؤون الاجتماعية تعتمد على برامج خلاقة للنهوض بأداء وفعالية هذه المؤسسات المجتمعية بتوجيهات مباشرة من وزير الشؤون الاجتماعية ووزير الدولة لشؤون الاسكان والتطوير العمراني.
وكشف شعيب أن هذه البرامج التي تعتزم الوزارة إطلاقها ستتضمن سلسلة من المشاريع المجتمعية التي ستسهم في تعزيز دور جمعيات النفع العام الكويتية عبر الترابط والتواصل والحوار البناء والأخذ بالتغذية الراجعة (Feedback) من هذه المشاريع.
 
 
المصدر---كونا 

أقرء أيضا