تاريخ اليوم الخميس 29/09/2022

بايدن: فنلندا والسويد ستجعلان «الناتو» أقوى

10 أغسطس 2022
شدد الرئيس الأميركي جو بايدن على أن قرار فنلندا والسويد الانضمام إلى الناتو "يعتبر لحظة فاصلة بالنسبة لحلفنا".
وأكد بايدن في تغريدة على حسابه في تويتر الثلاثاء أن انضمام فنلندا والسويد سيساعد على تعزيز ضمان الاستقرار العالمي.
كما أضاف أن فنلندا والسويد ستجعلان حلف شمال الأطلسي أقوى.
من جهتها، قالت وزارة الخارجية الأميركية إن انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو مؤشر على التزام واشنطن بأمن أوروبا. ولفتت إلى أن واشنطن تدعم سياسة إبقاء أبواب الناتو مفتوحة لمزيد من التعاون العسكري.
يأتي ذلك بعد توقيع بايدن في وقت سابق الثلاثاء مصادقة الولايات المتحدة على طلبَي انضمام فنلندا والسويد إلى حلف الناتو وهي خطوة من شأنها توسيع التحالف الغربي رداً على العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.
وقال بايدن إن الدولتين الواقعتين في شمال أوروبا ستصبحان "حليفين قويين وموثوقين" من خلال تقديم "التزام مقدس" بالدفاع المتبادل في التحالف عبر الأطلسي الذي تقوده الولايات المتحدة، وفق فرانس برس.
كما أشاد بفنلندا والسويد قائلاً إن لكل منهما "مؤسسات ديمقراطية قوية وجيش قوي واقتصاد قوي وشفاف" من شأنها أن تعزز الناتو.
كذلك أشار إلى أن روسيا برئاسة فلاديمير بوتين "مزّقت السلام والأمن في أوروبا" بالعملية في أوكرانيا، بحسب تعبيره، مضيفاً: "اعتقد بوتين أن بإمكانه أن يفرق بيننا... وبدلاً من ذلك، فإنه يحصل على ما لا يريده تماماً".
يذكر أنه في وقت سابق من هذا الشهر، صوت مجلس الشيوخ لصالح انضمام هلسنكي وستوكهولم إلى الناتو ما جعل الولايات المتحدة الدولة الـ23 من أصل 30 في الحلف التي تمنح تأييداً رسمياً لعضويتهما.

أقرء أيضا