تاريخ اليوم الأربعاء 29/06/2022

علماء يكتشفون إمكانية توليد الطاقة الشمسية في الليل

19 مايو 2022
حقق باحثون أستراليون تقدمًا كبيرًا في تكنولوجيا الطاقة الشمسية الليلية، وذلك عن طريق تقنية لتوليد الطاقة الشمسية خلال ساعات الليل.
و فيما يقولون أنه الأول من نوعه في العالم، أظهر فريق من الباحثين من جامعة نيو ساوث ويلز أنه يمكن توليد الطاقة الشمسية في الليل. وقال رئيس المشروع البروفيسور نيد إكينز دوكس لموقع أي بي سي "عندما نستخدم الخلايا الشمسية الكهروضوئية لجمع ضوء الشمس فإننا نستخدم نصف المواد المتاحة فقط".
وبعد غروب الشمس وحلول الظلام، يقول البروفيسور دوكس إن إمكانات الطاقة الشمسية جيدة، ويضيف "نحصل على الطاقة من الشمس - إنها تدفئ الأرض، لكن بعد ذلك تشع الأرض في الواقع نفس الكمية بالضبط من الطاقة إلى الفضاء، وبينما تتدفق الطاقة من سطح الأرض، هناك انبعاث حراري إلى الكون يمكننا الاستفادة منه".
و يؤكد البروفيسور إكينز دوكيس وفريقه أنه إذا كان من الممكن استغلال تدفق هذه الحرارة المشعة بواسطة جهاز خلية طاقة وتحويلها إلى كهرباء، فهناك "طيف كبير وغير مستخدم من الطاقة الكامنة ليتم استغلالها".
وفي دراسة جديدة، استخدم الفريق الصمام الثنائي الحراري (مستشعر أشباه الموصلات الموجود في التقنيات الحالية مثل نظارات الرؤية الليلية) لالتقاط الفوتونات التي تغادر الأرض على طول طيف الأشعة تحت الحمراء وتحويلها إلى كهرباء.
ويقول البروفيسور إكينز دوكس إن ما تفعله هذه الصمامات هو مقاطعة تدفق الحرارة المشعة ، والتي يتم إطلاقها كل ليلة في الكون على أي حال، والمثير حقًا هو أن التكنولوجيا تسمح لنا بتوليد الكهرباء في الليل، فقط من سماء الليل البارد.
وأوضح البروفيسور دوكس أن السؤال هنا عن الصمام الثنائي الإشعاعي الحراري هو كيف يمكننا الانتقال من هذا العرض العلمي، إلى توسيع نطاق التصنيع إلى مستوى يمكننا من خلاله خفض التكلفة.
ويقول دوكس "سيستغرق الأمر بعض الوقت، ويجب أن أكون صادقًا، نحتاج إلى إيجاد بعض المواد الجديدة لتحقيق استخدام واسع النطاق".
لكنه دوكس يقول إنه في المستقبل، قد يكون من الممكن الجمع بين الأجهزة الكهروضوئية، أو الألواح الشمسية المستخدمة على نطاق واسع اليوم، والصمام الإشعاعي الحراري لتوليد الطاقة الشمسية الليلية.
 
 
المصدر--- وكالات