تاريخ اليوم الأربعاء 29/06/2022

التلوث سبب وفاة 9 مليون إنسان في 2019

18 مايو 2022
قدّرت دراسة سويسرية جديدة أن التلوث كان السبب وراء حالة وفاة من كل 6 وفيات حدثت عام 2019 على مستوى العالم، ويعني ذلك أنه كان سبب وفاة 9 مليون إنسان في ذلك العام.
أكثر من 90% من الوفيات المرتبطة بالتلوث تحدث في البلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسطوقال الباحث ريتش فولر المشرف على الدراسة: "ما يتعلّق بالتلوث هو أنه لا أحد يموت فعلياً من التلوث بشكل مباشر، وإنما يموت الأشخاص لأن التلوث يصيبهم بمرض يقتلهم بعد ذلك".
ووفقاً لموقع "نيو ساينتست"، لم يتغير العدد الإجمالي لوفيات التلوث عن عام 2015، ومع ذلك انخفضت الوفيات الناجمة عن تلوث الهواء المنزلي على وجه التحديد، مثلاً ما يتلعق بالتدفئة بالأخشاب في الداخل، انخفضت من 2.9 مليون في عام 2015 إلى 2.3 مليون في عام 2019 حيث تحولت العديد من البلدان إلى الوقود الأنظف.
وفي المقابل، ارتفع عدد الوفيات بسبب تلوث الهواء الخارجي من 4.2 مليون إلى 4.5 مليون، بينما يتزايد عدد الوفيات بسبب الرصاص على مستوى العالم. ففي عام 2015، قدر الباحثون أن الرصاص تسبب في وفاة 500 ألف شخص، وهو رقم يُعتقد الآن أنه لا يقل الآن عن 900 ألف شخص. وربما يرجع ذلك إلى زيادة عدد السيارات والمصانع.
ونبّهت الدراسة التي أجراها التحالف العالمي للصحة والتلوث في سويسر، إلى أن أكثر من 90% من الوفيات المرتبطة بالتلوث تحدث في البلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسط. وقال فولر: "يأتي جزء كبير من التلوث من التصنيع السريع للعديد من هذه البلدان".
واعتمدت تحليلات الدراسة على بيانات ما قبل جائحة كوفيد -19. ويعتقد ان عمليات الإغلاق المؤقت قد أدّت إلى انخفاض عدد المركبات على الطرق، وتقليل تعرض الأشخاص للتلوث.
وقال فولر: "أعلم أن تلوث الهواء انخفض أثناء الوباء لكنه عاد مرة أخرى الآن". ويأمل فولر أن تؤدي نتائج الدراسة إلى تحسين مراقبة التلوث والتوعية به.
 
 
المصدر--- وكالات