تاريخ اليوم الأربعاء 29/06/2022

الجامعة العربية تؤكد أهمية تمكين الشباب واستثمار ابتكاراتهم بمجال الملكية الفكرية

19 مايو 2022
أكدت جامعة الدول العربية اليوم الخميس ضرورة اهتمام الحكومات العربية بتمكين الشباب ودفعهم للاستثمار في ابتكاراتهم وإزالة أي معوقات تواجههم وتمكينهم بكل أدوات الملكية الفكرية لحماية إنتاجهم الفكري.
جاء ذلك في كلمة ألقتها مدير إدارة الملكية الفكرية والتنافسية بالجامعة الوزير مفوض الدكتورة مها بخيت خلال احتفال أقيم بمناسبة اليوم العالمي للملكية الفكرية تحت شعار "الملكية الفكرية والشباب: الابتكار من أجل مستقبل أفضل" وبمشاركة دولة الكويت.
واعتبرت بخيت في هذا السياق أن المنطقة العربية تشهد بالفعل تطورا غير مسبوق في مجال الابتكار واهتماما حقيقيا من الحكومات وصانعي القرار من خلال تطوير التشريعات والانضمام إلى الاتفاقيات الدولية في مجال الملكية الفكرية ولا سيما براءات الاختراع.
وأشادت بالدول العربية التي حققت تقدما ملموسا في "مؤشر براءات الاختراع" بدعم الحكومات وصانعي السياسات من خلال انشاء هيئات وصناديق لتمويل الابتكارات وتبني الشباب المخترعين والمبتكرين والاهتمام بالانفتاح الأكاديمي مع الجامعات العالمية ومراكز الأبحاث التابعة للجامعات.
وأشارت بخيت إلى أن جامعة الدول العربية ستظل تعمل على التنسيق والتعاون بين الدول العربية في مجال الملكية الفكرية "بما يخدم مصالح المنطقة العربية لتحقيق النمو الاقتصادي والاجتماعي" المنشود.
ومن جانبه أكد مستشار المنظمة العالمية للملكية الفكرية عمرو عبدالعزيز في كلمة مماثلة أهمية دعم الشباب فيما يتعلق بالابتكار باعتبارهم عماد المستقبل موضحا أن ذلك هدف رئيسي تحمله المنظمة العالمية على عاتقها.
وذكر أن المنطقة العربية تمثل أولوية كبيرة للمنظمة العالمية للملكية الفكرية التي تعمل دائما على زيادة الوعي لدى شبابها لإدراك قيمة الابتكار والاحتفاظ بحقوقهم في الملكية الفكرية.
وأكد عبدالعزيز كذلك أهمية دور الحكومات لافتا إلى أن التعاون مع الجامعة العربية كان أحد أهم أهداف المنظمة الدولية من أجل زيادة العمل على هذا الملف في المنطقة العربية.
وأشار إلى أن المنظمة العالمية التي أطلقت حملات لتوعية الشباب بأهمية الملكية الفكرية وتشجيعهم على العمل والابتكار ستنظم اجتماعا اقليميا "افتراضيا" بالتعاون مع الجامعة في يونيو المقبل حول الشركات الناشئة والملكية الفكرية بمشاركة قطاع كبير من الشباب ورواد الأعمال.
وأوضح أن المنظمة ركزت كذلك على تقديم الدعم للمشروعات الصغيرة والمتوسطة "خاصة أن غالبية القائمين على تلك المشروعات من الشباب" بالإضافة إلى تشجيعهم على المشاركة في المعارض الدولية ومساعدتهم على تسويق أعمالهم.
وتشارك الكويت في الاحتفال باليوم العالمي للملكية الفكرية بوفد من وزارة التجارة والصناعة ترأسه رئيس قسم الملكية الفكرية مشاعل حيدر ويضم فهد المطيري من القسم.
كما يشارك في الاحتفال مسؤولون حكوميون عن مكاتب الملكية الفكرية بالدول العربية وخبراء من المنظمة العالمية للملكية الفكرية بالإضافة إلى عدد من الباحثين والقانونيين والشباب المخترعين.
ويتضمن الاحتفال جلسات عمل عدة تناقش مواضيع متنوعة يقدمها عدد من الخبراء والشباب المخترعين من الدول العربية إلى جانب عرض أفضل التجارب والممارسات في الدول العربية.
 
 
المصدر--- كونا