تاريخ اليوم الإثنين 17/01/2022

وزير الطاقة السعودي: نملك كميات كبيرة من اليورانيوم وسنستغلها تجارياً

12 يناير 2022
كشف وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان، اليوم الأربعاء، أن المملكة تملك "كميات كبيرة من اليورانيوم"، مشيراً إلى قرب استغلالها تجارياً.
وقال الوزير السعودي، في مؤتمر التعدين الدولي في الرياض اليوم: "سنتعامل مع احتياطيات اليورانيوم بكل شفافية، وسنبحث عن الشركاء المناسبين"، مشيراً إلى سعي لإنتاج الهيدروجين، وأن السعودية ستكون أرخص منتج لطاقة الهيدروجين النظيفة.
وأضاف "لدينا وضع أفضل في النفط الصخري ونملك تقنيات نوعية للإنتاج صديقة للبيئة" لافتاً إلى أن تحول الطاقة يجب أن يخضع لاعتبارات دقيقة وليس للعلاقات العامة، ولا يجب التخلي عن أمن الطاقة من أجل التحول.
وتابع الوزير عبد العزيز "أردد دائماً تحول الطاقة يجب أن يكون محكوماً بـ3 محاور هي ضمان أمن الطاقة، ومساعدة مليارات البشر الذين لا يحظون بالتنمية الاقتصادية والازدهار، والتغير المناخي".
وتوقع الوزير السعودي أيضاً ارتفاع الطلب على المعادن إلى 600%.
وكان وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي بندر بن إبراهيم الخريف كشف اليوم، من جهته أن قيمة الثروات المعدنية في المملكة تقدر بأكثر من 1.3 ترليون دولار، مشيراً إلى أن المملكة تهدف لإسهام قطاع التعدين في الناتج المحلي بحوالي 64 مليار دولار بحلول 2030.
وقال الوزير الخريف، في افتتاح أعمال مؤتمر التعدين الدولي إن "الثروات المعدنية في المملكة تضم معادن الفوسفات، والبوكسيت في الشمال الشرقي، والذهب، والنحاس، والرواسب الأرضية النادرة ،في الدرع العربي غرب المملكة".
وأشار إلى أن الوزارة حققت العديد من المكتسبات، أبرزها، بداية العمل بنظام الاستثمار التعديني الجديد، وتدشين منصة "تعدين" الإلكترونية، لتوفير البيانات الجيولوجية، وتيسير إجراءات إصدار الرخص التعدينية وإطلاق قاعدة البيانات الوطنية لعلوم الأرض.
وأوضح الخريف أن عدد الرخص التعدينية، بلغت 1967 رخصة للاستطلاع، والكشف، والاستغلال لمختلف الخامات المعدنية 25% منها صدر في 2021.
وأفاد بأن عدد المجمعات المحجوزة ومناطق الاحتياطي التعديني بلغت431 موقعاً"، مؤكدًا أن الوزارة وضعت مستهدفات طموحة لرفع إسهام قطاع التعدين في الناتج المحلي الإجمالي من 17 مليار دولار، إلى 64 مليار دولار بحلول 2030.
 
 
المصدر-- د ب أ