تاريخ اليوم الجمعة 03/12/2021

معرض العطور السنوي ينعش الحياة في أرض المعارض

25 نوفمبر 2021
بعد توقف دام نحو سنتين نتيجة جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) وما صاحبها من إغلاقات وإجراءات احترازية صارمة عادت الحياة من جديد إلى أرض المعارض بمنطقة مشرف - أكبر مركز للمعارض في البلاد - بتدشين معرض العطور السنوي.
ويشهد المعرض الذي انطلق اليوم الخميس مشاركة أكثر من 400 شركة عالمية وإقليمية ومحلية مختصة في مجال العطور والبخور والطيب وأدوات التجميل تتنافس عبر 797 جناحا أقيمت في الساحات الخارجية لأرض المعارض.
وانطلاقا من حرصها على تنظيم هذا الحدث السنوي المميز بما يتسق وتوجيهات مجلس الوزراء لجهة العودة إلى الحياة الطبيعية بحذر عمدت شركة معرض الكويت الدولي - الجهة المنظمة - إلى التنسيق مع مختلف الجهات المعنية خاصة وزارتي المالية والصحة لوضع خطط استئناف أنشطة أرض المعارض بما يضمن نجاحها بالشكل الصحي والتجاري المأمول.
في هذا الصدد قالت المدير التنفيذي لقطاع التسويق والمبيعات في الشركة باسمة الدهيم لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إنه تزامنا مع قرارات مجلس الوزراء بشأن عودة الحياة الطبيعية بحذر واستئناف إقامة المعارض انطلق اليوم معرض العطور السنوي بحلة جديدة بتنظيم مشترك مع شركة (بوتيكات) المختصة في مجال التجارة الإلكترونية.
وأضافت الدهيم أن المعرض المستمر حتى منتصف شهر ديسمبر المقبل يشهد مشاركة نخبة من المختصين ويوفر كل ما هو مميز للزوار سواء لجهة المعروضات أو الخصومات.
وأوضحت أن هذا النوع من المعارض يسهم في إنعاش حركة مبيعات شركات العطور المشاركة فضلا عن تشجيع أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة وطرح منتجاتهم وتعريفها للعالم.
وذكرت أن شركة أرض المعارض الدولية التي تعد منظما رسميا دوليا للمعارض تبوأت مكانة بارزة بين مراكز المعارض الإقليمية في محاولة لبلوغ العالمية وتقوم بتخطيط وتسويق وتنظيم المعارض والمناسبات المحلية والأجنبية والمؤتمرات وتقديم جميع الخدمات والتسهيلات اللازمة لتنظيم أو لاستضافة مثل هذه المعارض والفعاليات.
يذكر أن معرض الكويت الدولي هو أكبر مركز للمعارض في البلاد وتأسس عام 1971 برأس مال مدفوع يتجاوز 10 ملايين دولار أمريكي ويقع في منطقة مشرف ويتكون من عدة قاعات كبيرة مغطاة ومكيفة.
ويستضيف المعرض أكثر من 45 حدثا سنويا منها معرض الكويت الدولي للكتاب والعطور والملابس والغذاء.