تاريخ اليوم الإثنين 17/01/2022

فن غائب..

09 يناير 2022
محمد عبدالعزيز
قبل أن تقرأ..
• الفاشل كاذبُ مهما بدا للناس نجاحه، فهو كطير فقد جناحيه فيبدو محلقاً بيد أنه يسقط في لمح البصر سقوطاً قسرياً.
• اصنع مسافة تبلغ سعادة، فكلما بنيت المسافات نلت مزيداً من المحبات ودامت المودات.
جميعنا يحب أن يعيش حياته بشكل ناجح وسعيد، واستثمار العلاقات مع الناس أحد أهم ركائز النجاح في الحياة. فعلينا حفظ المسافات بيننا وبين الناس فحفظها فن يحفظ الحقوق والواجبات، فعلى من يسعى للنجاح في حياته التحلي بفن المسافات، فلا تدنو من الناس بشكل يرهقك وربما يرهقهم مهما كانت درجة العلاقة فلا دنو ولا ابتعاد، لا تدنو كثيراً واترك مسافة تشكل مستودعاً لحفظ الود إذا حضر سوء التفاهم تمكنتم من فتحه وأخذ قليل من الود المخزون لاستمرار تلك العلاقة، آنذاك ستدركون أهمية تلك المسافات المصنوعة بين جسر علاقاتك مع الناس، لقد جعلنا الله أمة وسطاً فلنكن هكذا ونجيد استثمار فن المسافات. فتلك المسافة الهائلة بين الأرض والسماء التي تعادل خمسمائة عام مما نعد في أزماننا تحمي الأرض من السماء، وتلك المسافة العظيمة بين كوكبي الأرض والشمس التي تبلغ 150 مليون كيلومتر، أي أنها بعيدة جداً لدرجة أن الضوء الشمسي يستغرق ثماني دقائق للوصول للأرض كونه يسافر بسرعة 300.000 كيلومتر في الثانية تحمي الكون من الاحتراق والتجمد، والمسافة بين الكلمة والكلمة هي التي جعلتنا نقرأ ونفهم ما نكتب. فلكي يبقى الجميل جميلاً، لنحاول جميعاً إتقان فن المسافات لبلوغ السعادة لنا ولغيرنا فأسعدُ الناس من أسعدَ الناس.
إن تلك المسافة بين السيارة والأخرى هي التي حافظت على الأمان بينهما ومنعتهما من التصادم فحمت احتمالية فقد حياة من فيها، لذلك ما من شك في أن ضبط المسافات وهندستها الدقيقة هي التي أنتجت كوناً رائعاً، لهذا حتى تصبح حياتك رائعة وتستمر علاقتك مع الآخرين ولا تصطدم بمن تحب، عليك أن تترك مسافة وتحسب خطواتك بدقة فلا تبتعد أكثر مما يجب ولا تقترب أكثر مما ينبغي وفي كل أحوالك احترم خصوصية الغير ولا تسمح لنفسك باقتحامها بداعي القرب ولا تكن فضوليا متطفلاً، بل كن خفيفاً عفيفاً متسامياً متسامحاً في تعاملاتك مع الناس، فالهون أفضل ما يكون والرفق والمرونة والصبر الجميل في التعامل مع الناس شيمة الكرام والكبار، احسب خطواتك مع الناس جيدا، فذلك أبداً لا يعني تعالياً منك وغطرسة، بقدر ما يعني الرغبة في استمرار العلاقة المشوبة بالود والاحترام، ولتدرك في وسط الطريق أن لكل منا زلاته وسلبياته وأفعال لها أسباب قد تكون خفية عليك فلا تنظر من زاوية وحيدة وحاول ألا تجرح الناس، لاسيما القريبين منك، فذلك جرح غائر اجتهد لعدم الوصول إليه وكن جابراً للخواطر يقيك الله من شر كل المخاطر.
وفي الختام تبقى كلمات موجزة..
اصنع مسافة تحميك من قال وخاف.. اصنع مسافات تعرف بها حقوقا وواجبات.. وتحفظ لك مع الناس جميل المودات.. اصنع المسافة تعينك على صدق العلاقة، فالتزام الصدق منجاة من المهالك، واعلم أن الكاذب فاشل مهما بدا للناس نجاحه فهو كطير فقد جناحيه يبدو محلقاً لكنه يسقط في لمح البصر، وفقنا الله وإياكم إلى بلوغ السعادة الحقيقية في هذه الحياة القصيرة.