تاريخ اليوم السبت 23/10/2021

دراسة تجريبية: دواء «مولنوبيرافير» المضاد لـ«كوفيد - 19» يقلل من خطر دخول المستشفيات والوفيات

10 أكتوبر 2021
أعلنت شركة MSD الرائدة عالميًا في مجال الأدوية والمعروفة باسم ميرك في الولايات المتحدة وكندا، وريدجباك بايوثيرابيوتكس، شركة التكنولوجيا الحيوية التي تركز على الأمراض المعدية الناشئة، اليوم أن حبوب مولنوبيرافير التجريبية الفموية لعلاج كوفيد-19، قللت من خطر دخول المستشفيات والوفيات في نتائج التحليل المؤقت للمرحلة الثالثة من تجربة MOVE-OUT للبالغين والمرضى غير المقيمين في المستشفى المعرضين لخطر الإصابة بفيروس كوفيد-19 الخفيف إلى المتوسط.
وأظهرت النتائج المبكرة أن الدواء المسمى "مولنوبيرافير" قلل من خطر دخول المستشفيات والوفيات بمقدار النصف لدى الأشخاص المصابين بفيروس كورونا. ومن بين المرضى الذين تناولوا مولنوبيرافير تم نقل 7.3 ٪ منهم إلى المستشفى أو ماتوا في نهاية 29 يومًا بعد التوزيع العشوائي (28/385)، مقارنة بـ 14.1٪ من المرضى الذين عولجوا بدواء وهمي (53/377).  
خلال اليوم التاسع والعشرين، ولم يتم الإبلاغ عن حالة وفاة من بين المرضى الذين عولجوا بمولنوبيرافير، بالمقارنة مع 8 وفيات في المرضى الذين عولجوا بدواء وهمي. بفضل تلك النتائج الإيجابية تم إيقاف تعيين المرضى في الدراسة مبكرًا، بناءً على توصية من لجنة مستقلة لمراقبة البيانات وبالتشاور مع إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA). 
وبناءً على تلك النتائج، تعتزم MSD التقدم بطلب الحصول على تصريح استخدام طارئ من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية في أقرب وقت ممكن، وتخطط أيضًا للتقدم بطلب للحصول على ترخيص تسويق من وكالات تنظيمية أخرى في جميع أنحاء العالم.
 
تعليقًا على هذه النتائج الإيجابية، قال روبرت إم ديفيس، الرئيس التنفيذي ورئيس MSD: "ثمة حاجة ماسة إلى المزيد من الخيارات العلاجية والعلاجات الجديدة لمكافحة جائحة كوفيد-19، الذي يعد سببًا رئيسيًا للوفاة ولا يزال له تأثير كبير على المرضى وعائلاتهم والمجتمع ككل وأنظمة الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم". 
وأضاف: "استنادًا إلى هذه النتائج الواعدة للغاية، نحن واثقون من أن مولنوبيرافير سيكون خيارًا علاجيًا مهمًا ومكونًا أساسيًا في الجهد العالمي لمكافحة الوباء، وسيضيف إلى إرث MSD الفريد المتمثل في تزويد المرضى بخيارات علاجية مبتكرة في الأمراض المعدية عندما تكون الحاجة إليهم ملحة. 
تماشيًا مع التزام MSD الثابت بإنقاذ وتحسين نوعية حياة المرضى، سنواصل العمل مع الهيئات التنظيمية في جميع أنحاء العالم لضمان إتاحة مولنوبيرافير للمرضى في أسرع وقت ممكن. باسمنا جميعًا في MSD أود أن أعرب عن خالص شكري لجميع الباحثين والمرضى على مساهماتهم الأساسية في تطوير مولنوبيرافير."