تاريخ اليوم الإثنين 24/01/2022

تحديد مشكلة وأهداف البحث

15 يناير 2022
د. بدر نادر الخضري
مشكلة البحث هي المحور الرئيس الذي يدور حوله البحث، ويمكن تحديدها من خلال سؤال رئيس يتفرع منه أسئلة فرعية تدور في ذهن الباحث أو إحساسه بوجود خلل أو قصور أو ضعف أو ربما غموض في جانب معين، ويحتاج إلى تفسير يريد الباحث دراسته واستجلاء أمره.
وتنبع مشكلة البحث من شعور الباحث بحيرة أو غموض تجاه موضوع معين ولابد أن نضع في الاعتبار أن أي مشكلة متشعبة ولها جوانب عديدة ومتفرعة يصعب معالجتها من خلال دراسة واحدة، ولكن يحتاج معالجة جميع جوانبها القيام بدراسات عديدة. 
أهداف البحث
تجيب أهداف البحث عن سؤال الباحث لنفسه: لماذا يجـرى هـذا البحث؟ أي توضح ما يسعى الباحث للوصول إليه من خلال إجراء دراسته.
وتساعد عملية تحديد الأهـداف الباحث على التركيـز فـي بحثه مـن أجـل السعي لتحقيقها، كما يعتمد المقيمون عند تقييم أي بحث على هذه الأهداف فيقومون باختبار  مدى تحقيق البحث أهدافه لذا يتعين على الباحث أن يبلور أهدافا محددة لبحثه في شكل نقاط قصيرة، كما ينبغي أن يكتب أهداف بحثه أولا ثم أهميتها. 
مثال توضيحي
عند دراسـة فاعليـة توظيـف أدوات الجيل الثاني للويـب لتنمية مهارات التسـويق السياحي لدى طلاب التعليم الثانوي الفندقـي فـي ضـوء معايير الجودة، تتمثل أهـداف هذا البحث فيما يلي:
1. تحديد أدوات الجيل الثاني للويب القابلة للتوظيف في تنمية مهارات التسويق السياحي. 
2. تحديد قائمة معايير الجودة المرتبطة بتوظيف أدوات الجيل الثاني للويب في تحقيق الأهداف المرتبطة بالتسويق السياحي. 
3. تقديم تصور مقترح لموقع تعليمي لدراسة أثر توظيف أدوات الجيل الثاني للويب لتنمية مهارات التسويق السياحي. 
4. تحديد فاعلية الموقع التعليمي القائم على توظيف أدوات الجيل الثاني للويب لتنمية مهارات التسويق السياحي. 
ولابـد مـن الإشارة إلى أن أهـداف البحث مترجمـة مـن أسئلة البحث، وأسئلة البحث تصـاغ عليهـا فـروض البحث.