تاريخ اليوم الأربعاء 08/12/2021

بريطانيا تعرض مساعدة فرنسا في مكافحة الهجرة عبر «المانش».. وباريس ترفض «استغلالها لأغراض سياسية»

25 نوفمبر 2021
دعت بريطانيا اليوم الخميس فرنسا الى قبول عرضها بتقديم المساعدة لها في مواجهة الهجرة غير الشرعية ومهربي البشر فيما طالبت باريس بعدم "استغلال الوضع المأساوي لأغراض سياسية" في اعقاب غرق 27 مهاجرا غير شرعي امس الاربعاء في الجانب الفرنسي من مياه القناة الانجليزية (المانش).
واكدت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتال امام نواب مجلس العموم ان وزارتها قدمت عدة عروض في السابق لمساعدة السلطات الفرنسية على مواجهة الهجرة غير الشرعية "لكن دون جدوى".
واوضحت ان من بين العروض التي قدمتها وزارتها تشمل نشر افراد شرطة بريطانيين لحراسة الشواطئ الفرنسية إضافة إلى صياغة اتفاقية لإعادة المهاجرين غير الشرعيين الى فرنسا مضيفة انها كررت هذا العرض لنظيرها الفرنسي قبل ساعة من وصولها الى مجلس العموم.
وطالبت باتال بضرورة "ايجاد حل مشترك وسريع لهذه الظاهرة التي باتت تهدد ارواح الناس" مشددة على انها لن تدخر جهدا في محاولة اقناع الجانب الفرنسي على التعاون في هذا الاتجاه.
واعربت من جهة اخرى عن اسفها لوفاة 27 شخصا قبل ان "ينتبه" المجتمع الدولي لقضية الهجرة غير الشرعية عبر القناة الانجليزية لافتة إلى نجاح السلطات البريطانية في احباط حوالي 20 الف محاولة تسلل منذ بداية العام الجاري.
وكانت فرنسا دعت في وقت سابق اليوم الخميس بريطانيا إلى "العمل المشترك" و"بروح من التعاون الفعال" بعد حادث غرق المهاجرين غير الشرعيين.
ونقلت قناة (بي اف ام) الاخبارية عن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون القول انه تحدث مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون وحثه الى "العمل المشترك" لإنقاذ الوضع المأساوي وعدم استغلاله "لأغراض سياسية".
وكانت السلطات الفرنسية اعلنت امس الاربعاء غرق قارب مطاطي بمنطقة (كاليه) شمالي البلاد وعلى متنه 27 شخصا من بينهم اطفال ونساء.

أقرء أيضا