تاريخ اليوم الأربعاء 22/09/2021

بريطانيا تسعى إلى تسريع اكتشاف سلالات كورونا الجديدة

22 مارس 2021
تعكف بريطانيا على تجربة تقنية جديدة لمحاولة تحديد سلالات فيروس كورونا التي تظهر في فحوص إيجابية تثبت الإصابة بالفيروس بشكل أسرع.

وفي الفحوص الحالية، يمكن للفنيين في المختبرات معرفة ما إذا كانت السلالة المصاب بها المريض مثيرة للقلق - مثل السلالة البرازيلية والجنوب أفريقية والبريطانية - في غضون أربعة إلى خمسة أيام باستخدام التسلسل الجيني.

وقالت وزارة الصحة إن التجارب الجديدة - التي تسمى اختبارات فحص النمط الجيني - تسمح للعلماء بمعرفة النتيجة في غضون يومين إلى ثلاثة أيام.

ويأتي هذا في الوقت الذي خلصت فيه تجارب المرحلة الثالثة للقاح أسترازينيكا/أوكسفورد أنه فعال بنسبة 79% في المتوسط ​​في الوقاية من كوفيد-19 وفعال بنسبة 100% في الوقاية من الوصول لحالة مرضية خطيرة أو تحتاج للعلاج في المستشفى.

وتفاوتت نسبة الفعالية في مختلف المشاركين في التجارب، حيث ثبتت فاعلية اللقاح بنسبة 80% لحماية الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65 عاما.

وشمل التحليل المؤقت 32449 مشاركا، وتم تسجيل 141 حالة من أعراض كوفيد-19 بينهم.