تاريخ اليوم الأحد 29/05/2022

الفرق بين الأم والأب

10 مايو 2022
فاطمة سلمان الصقر
كما كتب د. عنتر سليمان عن الفرق بين الأم والأب؟
يقول إن التي تحبك من لحظة أن تفتح عينيك هي أمك.. والذي يحبك بدون أن يظهر في عينيه هو أبوك.. (فتظلمه)
الأم تقدمك إلى العالم...
الأب يحاول أن يقدم لك العالم.. (فيشقى)
الأم تمنحك الحياة...
الأب يعلمك كيف تحيا هذه الحياة.. (فيجهدك)
الأم تحملك داخل رحمها 9 أشهر..
الأب يحملكم جميعاً باقي العمر.. (ولا تشعر)
الأم تصرخ عند الولادة فلا تسمعها..
والأب يصرخ بعد ذلك.. (فتشكو منه)
الأم تبكي إن مرضت..
والأب يمرض إن بكيت.. (منزوياً)
الأم تتأكد بأنك لست جائعاً..
الأب يعلمك أن لا تجوع.. (فلا تدرك)
الأم تحملك علي صدرها..
والأب يحملك على ظهره.. (فلا تراه)
الأم ينبوع الحنان..
والأب بئر الحكمة.. (فتخشاه)
الأم تحمل عنك المسؤولية..
الأب يزرع فيك المسؤولية.. (فيتعبك)
الأم تحميك من السقوط..
الأب يعلمك القيام بعد السقوط.. (فيرهقك)
الأم تعلمك كيف تمشي على رجليك..
الأب يعلمك كيف تسير في دروب الحياة.. (بإصرار)
الأم تعكس الكمال والجمال..
الأب يعكس الواقع والجِد.. (والخيال أجمل)
حب الأم تعرفه منذ الولادة..
حب الأب تعرفه عندما تصبح أباً.. (فصبراً جميلاً)
فالأم.. لا تقدّر بثمن
والأب.. لن يكرره الزمن
(ربي ارحمهما كما ربياني صغيرا)
التي تحبك من لحظة أن تفتح عينيك هي أمك..
والذي يحبك بدون أن يظهر في عينيه هو أبوك.. (فتظلمه)
الأم تقدمك إلى العالم..
الأب يحاول أن يقدم لك العالم.. (فيشقى)
الأم تمنحك الحياة..
الأب يعلمك كيف تحيا هذه الحياة.. (فيجهدك)
الأم تحملك داخل رحمها 9 أشهر..
الأب يحملكم جميعاً باقي العمر .. (ولا تشعر)
الأم تصرخ عند الولادة فلا تسمعها..
والأب يصرخ بعد ذلك.. (فتشكو منه)
الأم تبكي إن مرضت..
والأب يمرض إن بكيت.. (منزوياً)
الأم تتأكد بأنك لست جائعاً..
الأب يعلمك أن لا تجوع.. (فلا تدرك)
الأم تحملك علي صدرها..
والأب يحملك علي ظهره.. (فلا تراه)
الأم ينبوع الحنان..
والأب بئر الحكمة.. (فتخشاه)
الأم تحمل عنك المسؤولية..
الأب يزرع فيك المسؤولية.. (فيتعبك)
الأم تحميك من السقوط..
الأب يعلمك القيام بعد السقوط.. (فيرهقك)
الأم تعلمك كيف تمشي على رجليك..
الأب يعلمك كيف تسير في دروب الحياة.. (بإصرار)
الأم تعكس الكمال والجمال...
الأب يعكس الواقع والجِد.. (والخيال أجمل)
حب الأم تعرفه منذ الولادة..
حب الأب تعرفه عندما تصبح أباً.. (فصبراً جميلاً)
فالأم.. لا تقدّر بثمن
والأب.. لن يكرره الزمن 
(ربي ارحمهما كما ربياني صغيرا).
المصدر: د. عنتر سليمان.