تاريخ اليوم الإثنين 17/05/2021

البقاء ليس للأقوى.. بل للأفضل!

13 أبريل 2021
وليد خالد الشريعان
تعايش العالم على مدى هذه السنين لأجل البقاء والسلام.. حدثت كثير من الحروب لأسباب مختلفة منها السيطرة والغيرة والمصالح و العناد... جميعها انتهت بمصالحة بعد أن اكتشف المختصمان بأن لا مجال غير ذلك ! 
إننا بالكويت، من ينادي بالاصلاح وبنفس الوقت يرسم الفوضى! وبتأييد من قوى المعارضة على اعتبار أن ذلك يضعف قوى الفساد!! أو لقصد آخر والله أعلم ( revenge maybe ) ... ربما، ولكن هل هذا تصرف أخلاقي يصب بالمصلحة العامة؟!
مشكلة البعض هي أن يكسبوا المعركة الآنية وليست المستقبلية !! 
الإصلاح يبدأ بالتجرد من الشخصانية والانتقام.. اللهم احفظ الكويت و أهلها.