سمو الأمير يتلقى رسالة تهنئة من أمين عام الأمم المتحدة بمناسبة توقيع بيان العلا
تلقى حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه رسالة تهنئة من معالي انطونيو غوتيرش أمين عام الأمم المتحدة أعرب فيها عن خالص تهانيه بمناسبة التوقيع على بيان العلا والبيان الختامي للدورة الحادية والأربعين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية مشيرا الى أن هذا الانجاز الذي ساهم فيه سموه رعاه الله يعزز من دور الوساطة الأساسي لدولة الكويت في المنطقة ومستذكرا الدور الكبير والجهود الدؤوبة التي قام بها صاحب السمو الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح طيب الله ثراه لتحقيق المصالحة الخليجية كما تطلع فيها الى استمرار الشراكة الوثيقة والعمل عن كثب مع دولة الكويت لتعزيز السلم والأمن الاقليميين متمنيا لسموه رعاه الله موفور الصحة والعافية.
وقد بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه برسالة شكر جوابية ضمنها سموه خالص شكره على ما عبر عنه معاليه من طيب المشاعر وصادق التمنيات معربا سموه عن بالغ سروره على تحقيق هذا الانجاز التاريخي الذي سيسهم في تعزيز التعاون الخليجي والعربي المشترك تحقيقا للامال والتطلعات المنشودة وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة مقدرا سموه هذه اللفتة الكريمة ومؤكدا موقف الكويت الثابت في دعم الأمم المتحدة وأنشطتها المختلفة وراجيا لمعاليه كل التوفيق والسداد لتحقيق الأهداف النبيلة للأمم المتحدة للحفاظ على الأمن والسلم الدوليين ومتمنيا له موفور الصحة والعافية.