أتلتيكو يعود للمربع الذهبي
عاد أتليتيكو مدريد إلى المربع الذهبي في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، بعد فوز مقنع 2-0 بملعبه على أوساسونا ليحقق انتصاره الأول في أربع مباريات.
وهيمن فريق المدرب دييغو سيميوني على المباراة وتدخل سيرجيو هيريرا حارس أوساسونا لينقذ 7 فرص في الشوط الأول ويبقي على النتيجة بدون أهداف.
ونجح أتلتيكو في التقدم أخيراً عندما وضع ألفارو موراتا الكرة برأسه في المرمى بعد ركلة حرة نفذها كيران تريبيير في الدقيقة 67.
وأكد لاعب الوسط ساؤول نيغيز الانتصار بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 75 بعد أن بدأ اللعبة باعتراض طريق الكرة في نصف ملعب أوساسونا.
واختتم الانتصار أسبوعاً إيجابياً لأتلتيكو الذي حجز مكانه في دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا بفوزه على لوكوموتيف موسكو قبل عودته إلى المركز الرابع في الدوري برصيد 29 نقطة من 17 مباراة.
ويتأخر أتلتيكو بفارق 6 نقاط خلف برشلونة المتصدر الذي تتبقى له مباراة وبخمس نقاط وراء ريال مدريد الذي تتبقى له مباراتان.
وقال سيميوني: "نلعب كل مباراة وكأنها الأخيرة لنا وكنا في غاية الحرص على تحقيق الفوز اليوم، كنا بحاجة لهذا الانتصار وكان رد فعل الفريق رائعاً بعد الجهد الكبير الذي بذله في مباراة الأربعاء".
وأضاف: "صنعنا العديد من الفرص خاصة في الشوط الأول، إذ كان حارسهم رائعاً، لكننا سعداء بقدرتنا على تسجيل هدفين لأن في كرة القدم كل شيء يتعلق باستغلال الفرص".