الدعيج: احتواء الأشخاص ذوي صعوبات التعلم والتركيز على نشر الوعي بحقوقهم
أكدت أمين الصندوق بالجمعية الكويتية لاختلافات التعلم "كالد" هناء الدعيج، أن الجمعية شاركت بالمؤتمر الذي عقد في جامعة الشارقة تحت عنوان "صعوبات التعلم لحياة أفضل" بوفد ممثل بأمين الصندوق بالجمعية هناء الدعيج ونورية العميري المدير التنفيذي للجمعية.
وأوضحت الدعيج في تصريح صحفي فور وصولها إلى أرض الوطن قادمة من دولة الإمارات أن محاور المؤتمر انصبت حول مناصرة واحتواء الأشخاص ذوي صعوبات التعلم والتركيز علي أهمية تحسين جودة الحياة ونشر الوعي بحقوقهم في جميع الجوانب والعمل علي تشريع القوانين التي تتكفل بحفظ حقوقهم وتوفير أفضل البرامج والمناهج لهم كما يتناسب وبيئتهم، بالإضافة إلى استحداث أفضل الأسس والمعايير لضمان جودة الخدمات المقدمة لهم والدعم النفسي والاجتماعي والارشادي.
واستعرضت الدعيج أهداف المؤتمر قائلة: "للمؤتمر أهداف عدة أهمها محاولة تأسيس منهج لفهم الواقع الذي يقوم علي قاعدة قادرة علي إيجاد مقاربات تنظيمية ونماذج تطبيقية بما ينعكس ايجابياً علي الواقع العلمي والبحث ويسهم في توحيد السياسات وتوفير المعلومات وكذلك تعديل الاتجاهات التربوية الخاطئة لأسر ذوي صعوبات التعلم عن طريق توجيه وارشاد الاسر وإيجاد مناخ ملائم للتعاون الدائم بين الاسرة والمدرسة التي يجب تهيئتها لتلبية الاحتياجات الاساسية للأطفال ذوي صعوبات التعلم."
وأشارت الدعيج أن المؤتمر تميز بتنوع فعالياته كعرض البحوث العلمية ومناقشتها وجلسات نقاشية وورش عمل وغيرها وقد شاركت الجمعية الكويتية لاختلافات التعلم " كالد " بحضور عدد من هذه الفعاليات وبوضع بوث خاص بها في المعرض  وقد قامت المدير التنفيذي للجمعية نورية العميري بالتعليق على اهمية المشاركة بالمعرض كوسيلة للتعريف بالجمعية ورسالتها وأهدافها وبرامجها والخدمات التي تقدمها للطلبة ذوي اختلافات التعلم واسرهم ومدارسهم وذلك من خلال اللقاء مع زوار المعرض والاجابة على استفساراتهم ومن خلال توزيع إصدارات الجمعية على الجمهور .