عبروا عن سعادتهم الغامرة بعودة سموه سالما بعد فحوصات تكللت بالنجاح
نواب: "صباح الكويت".. تجدد إشراقه بعودة سمو أمير البلاد
عبر نواب عن سعادتهم الغامرة بعودة صاحب السمو أمير البلاد سالمًا بعد رحلة فحوصات تكللت بالنجاح. وأكد النواب أن سمو الأمير يحظى بمكانة خاصة لدى الكويتيين والمقيمين ويوم عودته بمثابة عيد للكويت كلها.
وثمن النواب الاهتمام الدولي بصحة سمو الأمير من خلال البرقيات والاتصالات الهاتفية التي جسدت مكانة سموه العالمية والتي جاءت تتويجًا لإخلاصه ودوره الإصلاحي والإنساني .
من جهته قال النائب خليل الصالح إن صباح الكويت يتجدد إشراقه بعودة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، سالمًا إلى البلاد، مهنئًا الشعب الكويتي بسلامة سموه. وأضاف الصالح أن سمو الأمير وحد القلوب قبل العقول بإنسانيته واجتمع عليه القاصي والداني، فهو الأب والقائد والناصح الحكيم.
ولفت الصالح إلى أن الله - عز وجل - استجاب لتلك الدعوات الخالصة ولم يخذل الأنفس التي تضرعت إليه بأن يشفي قائد الإنسانية الذي شهد له العالم أجمع بحب الناس والمسارعة في الخيرات.
وثمن الصالح الاهتمام الدولي بصحة سمو الأمير من خلال البرقيات والاتصالات الهاتفية التي جسدت مكانة سموه الأممية التي لم يسع إليها وإنما كانت تتويجًا لإخلاصه وتعبيرًا عن حكمته التي اختارت العمل الإنساني وعدم الخوض في الصراعات لتخفيف أوجاع وآلام المحتاجين في كل أنحاء العالم.
وقال الصالح إن الله - سبحانه وتعالى - يجازي بالإحسان من أحسن عملًا، ولا عجب أن يحصد سموه ما زرعه من حب ووحدة وتآخٍ بين القلوب، داعيًا المولى - عز وجل - أن يحفظ سموه من كل مكروه وسوء.
و اعتبر النائب عسكر العنزي يوم عودة سمو أمير البلاد إلى أرض الوطن يوم فرح وبهجة لأن سموه يحظى بمكانة خاصة في قلوب الكويتيين والمقيمين على هذه الأرض الطيبة .
وأكد عسكر أن سموه وعلى مدى عمله الدبلوماسي والسياسي كان منبع الحكمة والحنكة ومصدر فخر الكويتيين كافة نظرًا لدوره الإصلاحي والإنساني .
وقال "علينا أن نشكر الله أولًا الذي استجاب لدعاء الكويتيين ومنّ على "العود " بالصحة والعافية ويجب أن يكون يوم عودته فرحًا يعم البلاد فهو الحصن الحصين للكويت بعد الله".
وقال النائب طلال الجلال" نهنئ أنفسنا والشعب الكويتي والمقيمين على أرضها بعودة صاحب السمو أمير البلاد إلى أرض الوطن بعد أن تكللت الفحوصات الطبية التي أجراها سموه بالنجاح ونسأل الله أن يديم على سموه موفور الصحة والعافية وأن يحفظ الله الكويت وشعبها من كل مكروه" .
من جهته قال النائب خالد الشطي إن الشعب الكويتي يبتسم فرحًا بعودة سمو الأمير إلى أرض الوطن بقلوب ملؤها المحبة وأفئدة تنبض بالمودة وعيون تلمع مبتهجة.
وأضاف"بهذه اللحظة أتضرّع بالدعاء.. والابتهال للباري - عز وجل - ألّا يحرم الكويت من نعمة وجود هذه الشخصية الفذّة، صباح الحكمة والسداد في جد واجتهاد، والحزم والمضاء في رحمة وإنسانية".
وأعرب النائب سعدون حماد عن خالص التهاني والتبريكات للشعب الكويتي جميعًا بمناسبة العودة الميمونة لصاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح - حفظه الله ورعاه - سالمًا معافًى إلى أرض الوطن بعد رحلة تلقي العلاج في الولايات المتحدة الأمريكية وبعد أن من الله - تعالى - عليه بموفور الصحة وتمام العافية .

وأضاف حماد أن "عودة سمو الأمير والد الجميع وقائد مسيرتنا - حفظه الله ورعاه - تعد فرحة لأهل الكويت كافة ، فالكل ينتظر عودته إلى الوطن ليعم الفرح على الجميع وترفع الأكف إلى المولى - عز وجل - بالحمد والشكر بأن مَن الله علينا بعودته سالمًا معافًى إلى أرض الوطن ، ليكمل مسيرة البناء والعطاء وليقود زمام الأمور بالحكمة التي تميّز بها خاصة في ظل الظروف التي تمر بها المنطقة في الوقت الحالي".