طالبها بتحديد جدول زمني لإنهاء المشكلة
«الوزراء»: تكليف الجهات المعنية بإنهاء مشكلة تجمع المياه في «صباح الأحمد»
عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي بعد ظهر اليوم في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ/ جابر المبارك الحمد الصباح ـ رئيس مجلس الوزراء، وبعد الاجتماع صرح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولـة لشئون مجلس الوزراء/ أنس خالد الصالح - بما يلي:

أحاط نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ / صباح خالد الحمد الصباح مجلس الوزراء في مستهل أعماله بنتائج مشاركته في اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري في دورته غير العادية والذي عقد في القاهرة يوم أمس ، وذلك بناء على طلب من جمهورية مصر العربية بهدف مناقشة العملية العسكرية التركية في شمال سوريا ، وفحوى البيان الختامي الصادر عن الاجتماع .

كما أحيط المجلس علماً بمقترح شركة نفط الكويت لمعالجة مشكلة الصرف الصحي في مدينة صباح الأحمد السكنية ، وتقرير الهيئة العامة للبيئة بشأن تقييم الوضع البيئي الراهن لمشكلة تجمع المياه في مدينة صباح الأحمد السكنية ، وقرر مجلس الوزراء تكليف كل من (وزارة الأشغال العامة ، وزارة الكهرباء والماء ، الهيئة العامة للبيئة ، الهيئة العامة لشئون الزراعة والثروة السمكية ، الهيئة العامة للطرق والنقل البري ، المؤسسة العامة للرعاية السكنية ، مؤسسة البترول الكويتية ، وشركة نفط الكويت) بموافاة الهيئة العامة للبيئة خلال أسبوع من تاريخه بجدول زمني يتضمن مراحل تنفيذ الأعمال اللازمة والكفيلة بإنهاء مشكلة تجمع المياه بمدينة صباح الأحمد السكنية ، في ضوء قرار مجلس الوزراء بهذا الشأن ، على أن تقوم الهيئة العامة للبيئة بموافاة مجلس الوزراء بما ينتهي إليه الأمر، وذلك خلال شهر من تاريخه .

كما استمع مجلس الوزراء إلى شرح قدمته وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشئون الإسكان د. جنان محسن رمضان والمسئولين في كل من وزارة الأشغال العامة والهيئة العامة للطرق والنقل البري بشأن إصلاحات الطرق المتضررة من الأمطار خلال الموسم الماضي ، وقد تضمن العرض نسب الإنجاز التي تمت من بداية الأعمال ، وكذلك الخطة المستقبلية الموضوعة لصيانة الطرق .

وبهذا الصدد كلف مجلس الوزراء وزير العدل ووزير الدولة لشئون مجلس الأمة للتنسيق مع مجلس الأمة لتخصيص جزئين من إحدى الجلسات القادمة يكون إحداهم لإحاطة الأخوة أعضاء مجلس الأمة بما تم بشأن الخطوات التي قامت بها الحكومة لإصلاح الطرق المتضررة من الأمطار والجزء الأخر لتطورات مشاريع الإسكان والطلبات الإسكانية والإجراءات المتخذة في إطار متابعتها وذلك بناء على طلب وزير الأشغال ووزير الدولة لشئون الإسكان .

ثم بحث مجلس الوزراء الشئون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي، حيث أعرب مجلس الوزراء عن عميق الأسف إزاء إعصار (هاجيبس) الذي ضرب أجزاء من اليابان ، والذي أسفر عن وقوع خسائر بشرية ومادية جسيمة.

كما أعرب المجلس عن خالص التهاني والتبريكات إلى الدكتور / آبي أحمد علي ـ رئيس وزراء جمهورية أثيوبيا الديمقراطية الاتحادية بمناسبة منحة جائزة نوبل للسلام ، متمنيا له المزيد من النجاح وللشعب الأثيوبي الصديق المزيد من التقدم والازدهار .

هذا وقد أدان مجلس الوزراء الهجومين الإرهابيين اللذين استهدفا مسجدا وبلدة (سامبولجا) في شمال بوركينا فاسو مؤخرا ، والذي اسفر عن وقوع عدد من القتلى والجرحى، مؤكدا موقف دولة الكويت الرافض لمثل هذه الأعمال الإرهابية التي تستهدف دور العبادة وسفك دماء الآمنين والتي تتنافي مع كافة الأديان والقيم والأعراف الإنسانية ، سائلا المولى عز وجل أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ويمن على المصابين بالشفاء العاجل .