"الإذاعات العربية" يختار الكويت مركزاً عربياً للاحتفال باليوم العالمي للإذاعة
اعلن اتحاد اذاعات الدول العربية اختيار اذاعة الكويت مركزا عربيا للاحتفال باليوم العالمي للاذاعة المقرر في ال13 من فبراير المقبل مشيدا بتصدر الكويت قائمة الاذاعات العربية من حيث التبادلات الاخبارية والبرامجية.
جاء ذلك خلال الاجتماع ال24 للجنة الدائمة للاذاعة التابعة لاتحاد اذاعات الدول العربية الذي عقد بمقر الاتحاد في تونس اليوم الاربعاء بمشاركة مندوبي 15 هيئة اذاعية عضوا في الاتحاد.
وقال وكيل وزارة الاعلام الكويتية المساعد لشؤون الصحافة والنشر والمطبوعات ورئيس اتحاد اذاعات الدول العربية محمد العواش إن وزارة الاعلام الكويتية تحرص على المشاركة في مثل هذه اللقاءات الاقليمية والدولية لاسيما تلك التي ينظمها اتحاد اذاعات الدول العربية (بيت الاعلام العربي) الذي تترأسه الكويت.
واضاف العواش في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان اللجنة الدائمة للاذاعة التي تعمل على توحيد وتطوير الخطاب الاعلامي الاذاعي العربي قررت في اجتماعها اليوم تزكية الاذاعة الكويتية كمركز لكل الاذاعات العربية خلال الاحتفال باليوم العالمي للاذاعة في فبراير المقبل.
واعرب عن تقديره لهذا التكريم الذي يأتي تتويجا للجهود الكبيرة التي تقوم بها اذاعة الكويت تحت اشراف وزير الاعلام الكويتي محمد الجبري في دعم وتطوير الاعلام العربي لاسيما قد تصدرت قائمة الهيئات الاذاعية العربية من حيث التبادلات البرامجية والاخبارية والبرامج المخصصة لدعم القضية الفلسطينية.
من جانبه قال مدير ادارة البرنامج العام في اذاعة الكويت سعد الفندي في تصريح مماثل ل(كونا) إن اتحاد اذاعات الدول العربية قرر تكليف اذاعة الكويت بأن تكون مركز كل الاذاعات العربية الاعضاء في الاتحاد خلال الاحتفال ب(اليوم العالمي للاذاعة).
واضاف الفندي ان الاذاعة الكويتية تصدرت قائمة الاذاعات العربية من حيث التبادلات الاخبارية والبرامجية مشيرا الى تطرق اجتماع اليوم إلى الاحتفال باليوم العالمي لدعم القضية الفلسطينية المقرر في نوفمبر المقبل حيث اشاد المشاركون بالجهود التي يبذلها الإعلام الكويتي وفي مقدمته إذاعة الكويت في هذا الصدد.
من جهته قال الوكيل المساعد للشؤون الهندسية بوزارة الاعلام الكويتية ناصر المحيسن في تصريح مماثل ل(كونا) انه شارك في ورشة العمل الهندسية التي نظمها اتحاد اذاعات الدول العربية بالتوازي مع اجتماع لجنة الاذاعة مضيفا ان اللقاء بحث سبل تطوير تقنيات الارسال الاذاعي والتلفزيوني في العالم العربي.
واكد المحيسن ان وزارة الاعلام الكويتية رائدة في هذا المجال حيث تعمل على تطوير البنية التحتية الاعلامية بالكويت التي ستشهد في الفترة المقبلة تغييرات لتطوير أدائها حتى تواكب أحدث تكنولوجيات البث الاذاعي والتلفزيوني.
وينظم اتحاد اذاعات الدول العربية على امتداد العام اجتماعات للجانه الدائمة تمهيدا لعقد جمعيته العمومية والمهرجان العربي للاذاعة والتلفزيون.