«هيئة البيئة»: تمديد مجارير الأمطار في «صباح الأحمد» إلى البحر.. لتقليل المياه المتراكمة
أعلنت الهيئة العامة للبيئة إنه سوف يتم تمديد مجارير الأمطار في منطقة صباح الأحمد مباشرة إلى البحر وذلك لتقليل نسبة المياه المتراكمة حول المنطقة.
وأشارت البيئة إلى أن وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية مريم العقيل قامت بجولة تفقدية في مدينه صباح الأحمد يرافقها مدير عام الهيئة العامة للبيئة ورئيس مجلس الإدارة الشيخ عبدالله الأحمد، تم خلالها النظر في الحالة البيئية للمدينة ومجاوراتها من البحيرات التي تسبب بها موسم الأمطار الماضي وكذلك مخرجات محطات معالجة مياه الصرف الصحي، لافتة إلى أنه سيتم تمديد خطوط مباشرة من قبل وزارة الأشغال العامة لخزانات المياه التابعة للهيئة العامة للزراعة ومن ثم استغلالها في ري الحزام الشجري المجاور للمنطقة.
وتقدمت الهيئة بالشكر للعقيل «على تجاوبها واهتمامها بقضية مدينة صباح الأحمد، وكذلك لمجلس الوزراء على جهوده الواضحة لحل القضايا البيئية في دولة الكويت».