3 مرشحين للرئاسة الفرنسية يعلقون حملاتهم بسبب هجوم الشانزليزيه
علق ثلاثة من المرشحين ال11 للانتخابات الرئاسية الفرنسية حملاتهم الانتخابية بسبب الهجوم المسلح الذي وقع مساء أمس الخميس في جادة الشانزليزيه وأسفر عن مقتل شرطي واصابة اثنين.
وأعلن كل من المرشح المستقل إيمانويل ماكرون ومرشحة الجبهة الوطنية اليمينية مارين لوبان ومرشح الجمهوريين فرانسوا فيون انهم ألغوا التجمعات التي كانت مقررة اليوم الجمعة في إطار حملاتهم الرئاسية بكافة أنحاء فرنسا.
وشددت الاجراءات الأمنية وتدابير الحماية لكل المرشحين منذ يوم الثلاثاء الماضي عندما تم اعتقال شخصين في مدينة مرسيليا الجنوبية اشتبه في انهما يحضران لعملية "ارهابية" بعد العثور معهما على أسلحة ومواد متفجرة.
وزاد هجوم أمس في الشانزليزيه التوتر المحيط بالعملية الانتخابية.
يذكر انه بحسب القانون ينبغي وقف كل الحملات الاعلامية التي تعرف بالدعاية الاعلامية بحلول منتصف ليل الجمعة السبت أي قبل 24 ساعة من عملية الاقتراع.