الفريق المكراد يعتمد الخطة الزمنية لتفعيل بنود بروتوكول التعاون المشترك مع «الحرس الوطني»


استقبل رئيس قوة الإطفاء العام الفريق خالد المكراد صباح أمس الأربعاء العميد مهندس عصام نايف المعاون للإسناد الإداري بالحرس الوطني ويرافقه ضباط الحرس الوطني المكلفين بمتابعة بروتوكول التعاون لعرض واعتماد الخطة الزمنية لتفعيل بنود التعاون المشترك بين الحرس الوطني وقوة الإطفاء العام لسنة 2021.
وقد تضمنت الخطة الزمنية تحديد مواعيد الإجتماعات التنسيقية للجهتين والحملات الإعلامية والتمارين الميدانية المشتركة وفترات التعايش بين ضباط وأفراد الجهتين والمشاركة في الدورات التدريبية التي تقدمها قوة الإطفاء لمنتسبي وحدة الإطفاء والإنقاذ بالحرس الوطني من دورات في مكافحة حرائق الطيران العمودي والإنقاذ البحري تحت إشراف إدارة تدريب قوة الإطفاء بقطاع تنمية الموارد البشرية والدورات التدريبية التي يقدمها الحرس الوطني لمنتسبي قوة الإطفاء من تدريب دفعة رقيب مدرب إطفاء في معهد تدريب قوات الحرس الوطني ، كما وضحت الخطة الزمنية مواعيد التمارين المشتركة ومؤشرات الأداء والجودة في تفعيل بنود البروتوكول.
وقد أشاد الفريق المكراد بالدور الفاعل والمجهود المتميز للتعاون بين الإطفاء والحرس الوطني من خلال البروتوكول والجهد المبذول في تحقيق التميز بالتعاون المؤسسي وتطوير العمل المشترك بين مؤسسات وأجهزة الدولة من خلال تفعيل مثل هذه البروتوكولات.
وقد حضر توقيع الخطة الزمنية للبروتوكول اللواء محمد عبدالله الشطي نائب رئيس قوة الإطفاء العام لقطاع تنمية الموارد البشرية ورئيس فريق الإطفاء لتفعيل بنود برتوكول التعاون المشترك.