سمو الأمير يبعث ببرقية إلى الرئيس الفرنسي

هذا المحتوى من : كونا

بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ببرقية إلى فخامة الرئيس إيمانويل مكرون رئيس الجمهورية الفرنسية أعرب فيها عن استنكار دولة الكويت وإدانتها الشديدة للجريمة البشعة التي وقعت في مدينة نيس الفرنسية والتي أسفرت عن سقوط عدد من الضحايا والمصابين مشيرا سموه رعاه الله إلى أن هذا العمل الاجرامي الذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين يتنافى مع كافة القيم والشرائع السماوية والقوانين والأعراف الدولية مؤكدا سموه موقف دولة الكويت الرافض لكافة أشكال الارهاب والتطرف كما ضمنها سموه خالص تعازيه بضحايا هذا العمل الشنيع راجيا للضحايا الرحمة وللمصابين سرعة الشفاء والعافية.
وبعث سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ببرقية إلى فخامة الرئيس إيمانويل مكرون رئيس الجمهورية الفرنسية ضمنها سموه خالص تعازيه بضحايا العمل الاجرامي الذي وقع في مدينة نيس الفرنسية راجيا سموه للضحايا الرحمة وللمصابين سرعة الشفاء والعافية.
كما بعث سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ببرقية مماثلة.