رئيس «الهلال الأحمر» يؤكد أهمية مواضيع العمل الانساني والاغاثي


أكد رئيس مجلس ادارة جمعية الهلال الاحمر الكويتي الدكتور هلال الساير اليوم الاثنين اهمية المواضيع المتعلقة بالعمل الانساني كاغاثة المحتاجين والتعليم وتمكين المرأة ومكافحة فيروس (كورونا المستجد - كوفيد 19) لمواجهة آثارها ورصد تداعياتها في الحركة الدولية للصليب الاحمر والهلال الاحمر.
جاء ذلك في تصريح للساير لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على هامش ورشة عمل اللجنة الدائمة للاعداد للاجتماعات الدستورية للحركة الدولية للصليب والهلال الاحمر عبر تقنية الاتصال المرئي.
وقال الساير الذي يشغل ايضا منصب عضو اللجنة الدائمة للحركة الدولية في الصليب الاحمر والهلال الاحمر ان الورشة بحثت القضايا الإنسانية الحالية الأشد إلحاحا من خلال اجتماعات لمكونات حركة الصليب الأحمر والهلال الأحمر وذلك تحقيقا لغرض الإنسانية المشترك.
واضاف ان الهدف من الورشة هو مناقشة اعداد أجندة العمل الإنساني للاعداد للاجتماعات الدستورية للحركة الدولية للتباحث في الأولويات الانسانية وكيفية تحسين حياة المتضررين من النزاعات المسلحة والكوارث وغيرها من حالات الطوارئ.
وافاد ان الورشة شهدت جلسات متنوعة وبناءة بين المشاركين مشيرا الى التحديات التي تواجهها المجتمعات المحلية والعاملون في الحقل الإنساني في الوقت الحاضر.
وذكر ان الصليب الأحمر والهلال الأحمر هما في وضع فريد يمكنهما من مواجهة هذه التحديات بفضل ما لهما من تأثير لا نظير له في المجتمعات المحلية وقدرة مجتمعية بدعم من الموارد ومشاعر التضامن الدولية.
واوضح ان المجتمعين ناقشوا تعزيز القانون الدولي الانساني وتنفيذه وتعزيز الأطر القانونية لمواجهة الكوارث وكفالة وجود بيئة مواتية للعمل التطوعي.
وتابع انه تمت مناقشة الدور المهم في تعزيز الدور المساعد الذي تقوم به الجمعيات الوطنية للصليب الأحمر والهلال الأحمر لدى السلطات العامة في المجال الإنساني في بلدانها.
واشار الى مناقشة قضايا التعليم والدعم النفسي والاجتماعي والثقة في العمل الانساني والنزاهة والمساءلة والتنسيق والتعاون فيما بينهم.
واكد ان المسؤولية المشتركة والجماعية تقع على عاتقهم للوصول إلى جميع المحتاجين مبينا ان هذه الاجتماعات تتيح فرصة لاتخاذ قرارات لصالح الانسانية جمعاء.