33 جلسة في دور الانعقاد العادي الرابع


شهد دور الانعقاد الرابع جلستين تاريخيتين خصصتا لتأدية صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه اليمين الدستورية، وأخرى خاصة لمبايعة سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولياً للعهد.
وعقد مجلس الأمة في دور الانعقاد الرابع من الفصل التشريعي الخامس عشر 33 جلسة تنوعت ما بين 12 عادية و8 تكميلية، و11 خاصة وجلسة افتتاحية وأخرى ختامية، وتخلل تلك الجلسات 3 جلسات سرية بشأن ترشيح النائب السابق فيصل الشايع رئيساً لديوان المحاسبة واستعدادات الحكومة والجهات المعنية لتطورات الوضع الإقليمي ومناقشة الحالة المالية للدولة.
وأهم جلستين تاريخيتين لدور الانعقاد الرابع كانت الجلسة الخاصة لتأدية صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه اليمين الدستورية ونقل السلطة، والخاصة بالتصويت ومبايعة سمو الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولياً للعهد.
فمن جهة فقد أقر المجلس في 33 جلسة عادية وتكميلية وخاصة وافتتاحية وختامية، 74 تشريعا تنوعت ما بين 24 قانونا واتفاقيتين و48 حسابا ختاميا وميزانية، وقدم النواب 176 اقتراحا بقانون و447 اقتراحا برغبة وفي الجانب الرقابي قدم 13 استجوابا و1168 سؤالاً و8 طلبات مناقشة.
وناقش المجلس في 7 طلبات برفع الحصانة ووافق على179 توصية منها 28 توصية وردت في تقارير لجنة الميزانيات و101 توصية في تقارير لجان التحقيق سواء بالتحقيق أو الدراسة و36 توصية في طلبات المناقشة وأصدر المجلس 3 بيانات سياسية بشأن صفقة القرن والتضامن مع الشعب اللبناني والإساءات لأركان الدين الإسلامي ومقدسات المسلمين.