فيلم «العنبر 12».. يوم ضربت النار مرفأ بيروت

هذا المحتوى من : العربية.نت

"كنت قريباً جداً من مكان الانفجار الذي ضرب مرفأ بيروت قبل شهر وأيام، رأيت مشاهد لم أر مثلها في حياتي ولا حتى في أفلام هوليوود، منذ تلك اللحظة قررت أن أصور فيلماً بعنوان "العنبر12".. بهذه الكلمات كشف المخرج اللبناني فادي حداد عن خطته لتصوير فيلم يروي تفاصيل ثالث أكبر انفجار في العالم.
وأوضح حداد، أن جرحه كبير جداً من تداعيات ما رأى يوم الكارثة، كاشفاً أن منزله دُمر تماماً لأنه يقع بجانب المرفأ.
وعن الفيلم كشف أنه صاحب الفكرة، مشيراً إلى أنه سيستعين للتنفيذ بمشاهد حية وحقيقية من الانفجار نفسه، لتكون الحكاية حقيقية وواقعية.
كما كشف أن ذوي الضحايا سيشاركون في التمثيل أيضا لأنهم أكثر الناس صدقاً بالتعبير عن مشاعرهم مما عاشوه في ذاك اليوم وحتى بعده.
يذكر أن انفجار كمية كبيرة من نترات الأمونيوم يوم الرابع من أغسطس الماضي في العنبر رقم 12 من مرفأ العاصمة اللبنانية بيروت كان قتل أكثر من 200 شخص وخلّف آلاف الإصابات.
كما تركت الكارثة آثار دمار هائلة جعلت العاصمة اللبنانية مدينة منكوبة.