«حماية البيئة» تستقبل وفد «فريق الميسرين للاستراتيجية الوطنية للعمل التطوعي»


- العقاب: مناقشة أوجه التعاون ومحاور أهمية الاستراتيجية على المستوى الوطني
 
أكدت الدكتورة وجدان العقاب رئيس الجمعية الكويتية لحماية البيئة أن "مبادرة الهيئة العامة للشباب في عمل استراتيجية وطنية للعمل التطوعي وغيرها من مثل هذا النوع من الاستراتيجيات له أثر إيجابي على توجيه المتطوعين من الشباب في الأماكن والمسارات الصحيحة التي تتناسب وتتوافق مع امكانياتهم وقدراتهم وتوجهاتهم"، مشيدة بتبني الهيئة العامة للشباب لتلك المبادرات التطوعية وما تشمله من استراتيجيات وطنية تثري مسيرة العمل التطوعي في دولة الكويت.
وبينت الدكتورة العقاب أن استقبال وفد من "فريق الميسرين للإستراتيجية الوطنية للعمل التطوعي بدولة الكويت" بمقر الجمعية هدف لمناقشة العديد من المحاور المتمثلة في أهمية الإستراتيجية على المستوى الوطني، ومناقشة الفرص المتوقعة والمحتملة لآليات الشراكة بين المنظمات المدنية والمؤسسات الحكومية المختلفة في الدولة، ومدى الاستفادة من الفرق والمبادرات المتخصصة في الاعمال التطوعية المختلفة، فضلا عن احتضان وتشجيع الجمعية للكوادر والمبادرات المجتمعية.
لافتة إلى أن "مثل هذه الاستراتيجية بعد إتمامها سيكون لها القدرة على الاستفادة من الشباب الموجه إلى الأماكن والمسارات التي تستقطب اهتماماتهم وبالتالي الاستفادة القصوى من مثل هذه الامكانيات"، وأوضحت "قد يكون أهم ما يساعد على نجاح مثل هذه الاستراتيجيات هو وجود بنود تعزز استدامتها، كأن يكون هناك مقابل وكلنا يعرف أن العمل التطوعي بدون مقابل ولكن قد يكون المقابل أدبيا في حفظ حقوقهم وكذلك رمزيا في توفير الأدوات التي تساعدهم في مثل هذه الأنواع من المجالات التطوعية"، مبينة أن "هذه الأمور كلها يسعدنا كجمعية نفع عام أن يكون لنا يد وفرصة تتيحها الهيئة العامة للشباب بحيث نتمكن من المشاركة في إنتاج هذا النوع من الاستراتيجيات المهمة في دولة الكويت"، ونوهت إلى أن الاجتماع بوفد فريق الميسرين للإستراتيجية الوطنية للعمل التطوعي ناقش الكثير من انجازات الجمعية على اكثر من صعيد ومنها التشريعي والتعليمي والتوعوي والاعلامي والمجتمعي والبيئي على الأصعدة المحلية والدولية، مشيرة إلى أنه تم أخذ الاحتياطات اللازمة للتباعد الجسدي اثناء الاجتماع واتخاذ التدابير اللازمة حفاظا على سلامة المشاركين بالاجتماع.
والجدير بالذكر أن الوفد ضم الاستاذ وليد الانصاري مدير ادارة العمل التطوعي بالهيئة العامة للشباب والمسئول عن التنسيق في الاستراتيجية الوطنية للعمل التطوعي، وأعضاء الفريق الدكتور سامي العدواني، واحمد عوض مستشار السياسات والبرامج بالفريق، ونور العقاب مسئول الاتصال والتنسيق والتواصل بالاستراتيجية، ومحمد العطوان الكاتب المتخصص وعدنان الجدي وروان الفوزان وصقر العسكر أعضاء الفريق، كما أن الاستراتيجية الوطنية للعمل التطوعي هي بمبادرة من مركز العمل التطوعي والهيئة العامة للشباب وبمشاركة الجهات والمؤسسات الحكومية والقطاع الخاص والمجتمع المدني، وتم الإعلان عن اطلاق الاستراتيجية بتاريخ 5 ديسمبر 2019 والإعلان عن خارطة الطريق لصناعة الاستراتيجية والتي من المخطط الاعلان عنها في 5 ديسمبر 2020.