«الهلال الأحمر» تنشئ مخيم إيواء لمتضرري الفيضانات بالسودان


انشات جمعية الهلال الأحمر الكويتي اليوم الخميس مخيم ايواء ثاني لايواء المتضريين من السيول والفيضانات في ولاية جنوب شرق الخرطوم.
وقال رئيس بعثة الهلال الاحمر الكويتي عبدالرحمن العون في تصريح لوكالة الانباء الكويتية انهم بدأوا في توزيع المساعدات الغذائية والايوائية في (سنجة) عاصمة ولاية سنار بالتعاون مع الهلال الاحمر السوداني على نحو 100 اسرة مشيرا الى ان المنطقة تعتبر من اكثر المناطق تاثرا بكارثة السيول والفيضانات وانهم تنقلوا عبر القوارب لتوزيع المساعدات.
واضاف العون أن حكومة ولاية سنار عبرت عن تقديرها للدعم الكويتي الذي يشمل مواد الإيواء المقدمة ما بين المشمعات والناموسيات والفرشات الأرضية والأغطية وأدوات الطبخ وأواني حفظ المياه ومستلزمات النظافة الشخصية بجانب مساعدات غذائية.
وذكر العون ان محطتهم القادمة ستكون ولاية نهر النيل شمال السودان ليواصلوا تقديم المزيد من المساعدات.
ووصل جسر جوي من المساعدات الإنسانية الكويتية للخرطوم في وقت سابق وانشا الهلال الاحمر مخيما لايواء المتضررين في شمال الخرطوم في اطار خطة لانشاء خمسة مخيمات لايواء 500 اسرة من متضرري السيول والفيضانات في السودان.
وحذرت السلطات السودانية من تداعيات الفيضانات واعلنت حالة الطوارئ في كل أنحاء البلاد لمدة ثلاثة اشهر كما قررت اعتبار السودان منطقة كوارث طبيعية بعد تزايد الامطار وارتفاع النيل إلى مستوى قياسي.
وبحسب مفوضية العون الانساني في السودان فان اكثر من 557 الف شخص تأثروا في 17 ولاية من أصل 18 بسبب الفيضانات والسيول التي خلفت 100 قتيل و50 جريحا بالاضافة الى تدمير 111 الف منزل و1700 هكتار من الأراضي الزراعية ونفوق 5500 رأس ماشية.