«البنتاغون»: تركيا أرسلت نحو 4000 مرتزق سوري إلى ليبيا


قالت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" إن تركيا أرسلت ما بين نحو 4000 مرتزق سوري إلى ليبيا خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي.
وأضافت الوزارة في تقرير خاص بعمليات محاربة الإرهاب في إفريقيا، إن تركيا قدمت أموالا وعرضت الجنسية على آلاف المقاتلين مقابل المشاركة في النزاع بليبيا إلى جانب القوات الموالية لحكومة الوفاق غير المعتمدة في طرابلس.
ورجح التقرير الذي يشمل الفترة الممتدة حتى نهاية شهر مارس الماضي، أن تكون التعزيزات القادمة من تركيا قد لعبت دورا في تقدم قوات الوفاق في مايو الماضي على تخوم العاصمة طرابلس.
وذكر التقرير، أن 300 مقاتل سوري وصلوا إلى ليبيا في نهاية أبريل الماضي، كما نشرت تركيا "عددا مجهولا" من العسكريين الأتراك في ليبيا خلال الأشهر الأولى من العام.
وكان ممثل الناطق الرسمي باسم قوات الدعم السريع بالسودان، المقدم آدم محمد أحمد صالح، أكد أن قوات الدعم السريع تمكنت في الثاني عشر من شهر يوليو الجاري من ضبط مجموعة مكونة من 80 شخصا من بينهم أجنبيان من دولة سوريا متوجهين إلى مواقع القوات المتحاربة في ليبيا، بينما تم ضبط مجموعة أخرى مماثلة مكونة من ثمانين شخصا بتاريخ الخامس عشر من شهر يوليو الجاري وهم في طريقهم إلى ليبيا للعمل كمرتزقة.
وأشار إلى أن المجموعات التي تم ضبطها في مجال الهجرة غير الشرعية بواسطة قوات الدعم السريع والقوات الأمنية الأخرى حتى الآن بلغت 282 شخصا. 
وأضاف المقدم صالح أن عمليات الهجرة غير الشرعية أخذت منحنى آخر وهو المشاركة مع المهاجرين في الصراع الدائر في ليبيا.
وكان موقع "ارم نيوز" كشف أن تركيا نقلت خلال الأيام الماضية حوالي 1400 مقاتل تونسي ينتمون لتنظيمات متطرفة من حلب وإدلب إلى ليبيا.
وذكر مصدر الموقع أن طائرات مدنية ليبية وأخرى تركية نقلت المقاتلين التونسيين المتطرفين على دفعات إلى منطقتي غازي عنتاب واسطنبول فمصراتة.