«البيئة»: زيادة العوالق النباتية سبب نفوق الأسماك


أكدت الهيئة العامة للبيئة رصد نفوق للأسماك في المياه المجاورة لمنطقة الدوحة والصليبيخات، ومن الممكن امتداده لمياه السواحل الأخرى في جون الكويت.
وقالت الهيئة العامة للبيئة في بيان إنه من منطلق التعاون والتنسيق مع برنامج إدارة الأزمات لدعم متخذي القرار في معهد الكويت للأبحاث العلمية والمنظمة الاقليمية لحماية البيئة البحرية ومن خلال برامج الرصد للمناطق التي تتكرر بها ظواهر المد الأحمر والتي يصاحبها ظاهرة نفوق الأسماك فقد تم رصد ارتفاع في نسب الكلوروفيل من خلال تحليل ودراسة صور الأقمار الصناعية في جون الكويت، والتنبؤ في الأيام الماضية حسب ما تم التعرف عليه بالدراسات والرصد السابق لحدوث ظواهر نفوق الأسماك في هذه المناطق حيث تبين من التحاليل زيادات كبيرة فوق معدلاتها الطبيعية في أعداد العوالق النباتية حيث بلغت عشرات الملايين خلية في اللتر الواحد.
وأكدت الهيئة العامة للبيئة أنها سوف تستكمل متابعة الأوضاع البيئية في هذه المناطق خلال الأيام المقبلة.