تعاملت معه 8 مراكز تابعة بمساندة من «الجيش» و«الحرس الوطني» و«الداخلية»

السيطرة على حريق التهم مستودع أخشاب تابع لـ «الموانئ» بغرب ميناء عبدالله


- نشب في منطقة مكشوفة على مساحة 8 آلاف متر وامتد ليشمل مليون متر.. والأضرار مادية
  
قالت الادارة العامة للاطفاء انها قامت بالسيطرة على حريق كبير اندلع في مستودع مكشوف للاخشاب بموقع تابع لمؤسسة الموانئ الكويتية في منطقة غرب ميناء عبدالله تبلغ مساحته الإجمالية مليون متر مربع.
واوضحت (الاطفاء) في بيان لادارة العلاقات العامة والإعلام انها تلقت بلاغا في تمام الساعة 7.35 مساء امس الاول يفيد بوقوع الحريق فتعاملت معه 8 فرق لـ(الاطفاء) بمشاركة اطفاء الجيش الكويتي ووزارة الداخلية والحرس الوطني والطوارئ الطبية وشركة البترول الوطنية ومؤسسة الموانئ الكويتية.
واضافت ان رجال الاطفاء استطاعوا بفضل من الله السيطرة على الحريق رغم انه نشب في منطقة مكشوفة مساحتها نحو 8 آلاف متر مربع مع وجود الرياح مما صعب عملية مكافحة الحريق التي تمت من دون وقوع أي اصابات بشرية.
وأشارت إلى ان تطبيق خطة المكافحة بعزل المنطقة المشتعلة وتفعيل خطة الطوارئ لادارة الحوادث الكبرى وخطة الطوارئ العامة للدفاع المدني ساهم بتقليل حجم الخسائر بشكل كبير وقلل التلوث البيئي الناتج من الحادث.
وذكرت ان عملية اخماد الحريق كانت باشراف مدير عام (الاطفاء) الفريق خالد المكراد وبقيادة نائب المدير العام لقطاع المكافحة اللواء جمال البليهيص.
حضر الى موقع الحريق وزير الدولة لشؤون الخدمات ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة مبارك الحريص ووكيل وزارة الداخلية الفريق عصام النهام ومدير عام مؤسسة الموانئ الكويتية الشيخ يوسف عبدالله الصباح ومدير عام الهيئة العامة للبيئة الشيخ عبدالله احمد الصباح وعدد من قيادات (الاطفاء) والجهات العسكرية والجهات المشاركة في عملية اخماد الحريق.