تونس تعيد فتح حدودها بالكامل


اعادت تونس اليوم السبت فتح حدودها الجوية والبرية والبحرية واستقبال الوافدين وفق بروتوكول صحي تم إقراره في الغرض لضمان سلامة التونسيين بالداخل والخارج والوافدين.
وقامت وزارة الصحة التونسية بوضع تصنيف لدول العالم مؤكدة انه سيتم اعتماد اجراءات محددة متعلقة بكل تصنيف من بينها عدم الزام القادمين من الدول المصنفين بالقائمة الخضراء بأي اجراءات خاصة والتزام القادمين من الدول المصنفة بالقائمة البرتقالية بإجراء تحليل قبل القدوم الي تونس والالتزام بالبقاء 14 يوما في الحجر الصحي الذاتي.
اما القادمون من دول مصنفة حمراء فعليهم الخضوع لحجر اجباري لمدة أسبوع بالنزل وأسبوع آخر بمنازلهم.
من جهته اكد الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية التونسية الياس المنكبي استعداد الناقلة التونسية لتامين سفرات امنة ودورية وفق اجراءات الحماية والوقاية اللازمة حيث لن تتجاوز نسبة الامتلاء 40 بالمئة بسبب تداعيات جائحة (كورونا المستجد- كوفيد 19).
وقال المنكبي في تصريح صحفي بمناسبة استئناف نشاط مطار قرطاج الدولي ان الخطوط التونسية قادرة على تامين السفرات بشكل متواتر بعد ان تم استغلال فترة الحجر الصحي لصيانة اسطولها واعداد استراتيجية تسويق متكاملة بالتنسيق مع وزارة السياحة للوجهة التونسية كواحدة من اهم الوجهات الخالية من مخاطر فيروس (كورونا).