سمو ولي العهد يشكر المواطنين والمقيمين على تهانيهم بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد


وجه سمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح حفظه الله كلمة شكر وتقدير لإخوانه وابنائه المواطنين الكرام داخل البلاد وخارجها والمقيمين على ثرى الكويت الطاهرة على تهانيهم الصادقة وأمانيهم الطيبة بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد سواء من خلال الاتصالات الهاتفية او البرقيات او كافة وسائل التعبير الاخرى مقدرا سموه تلك المشاعر الجياشة التي تنم عن روح الأسرة الكويتية الواحدة وما تجسده من تواد ومحبة.
وثمن سمو ولي العهد حفظه الله الجهود الكبيرة التي يقوم بها الاخوة في مجلس الوزراء والذين وقفوا جميعا على قدم وساق لا يدخرون جهدا ولا يتوانون عن تأدية واجبهم تجاه وطنهم متكاتفين صفا واحدا ومتعاونين لدرء أي خطر يداهم الكويت سواء اكان صحيا أو مجتمعيا.
واشاد سموه حفظه الله بالعمل المتواصل والدؤوب من جميع منتسبي اجهزة الدولة ومؤسساتها الحكومية وبالأخص من هم يتصدرون الصفوف الامامية مشكلين خط الدفاع الاول ضد جائحة فيروس (كورونا المستجد - كوفيد 19) من الاطباء وجميع الطواقم الطبية والكوادر الصحية المختلفة الذين سطروا ابلغ القيم والمعاني في أسمى المهن وركزوا فيها على انقاذ الحياة البشرية وضربوا بذلك اروع الامثلة التي يحتذى بها امام دول العالم اجمع.
واعرب سموه عن تقديره لدور المواطنين والمقيمين في تطبيق القانون والالتزام به ووضع مصلحة الوطن وحمايته والمحافظة عليه في نصب أعينهم داعيا المولى سبحانه أن يرفع هذا البلاء عن دولة الكويت وأن يحفظها وشعبها وشعوب العالم أجمع من كل مكروه وسوء وان يبقي كويتنا الحبيبة واحة للخير والأمان ويهيئ لها المزيد من الرفعة والتقدم والازدهار في ظل القيادة الحكيمة لراعي مسيرتنا ونهضتنا حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح امير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه ذخرا للبلاد وقائدا للعمل الانساني.