يوفنتوس: ديبالا لا يزال مصاباً بكورونا

هذا المحتوى من : 24

أعلن نادي يوفنتوس الإيطالي، عن تعافي نجميه دانييل روغاني وبليز ماتويدي من فيروس كورونا المستجد، بعدما جاءت الفحوصات التى أجراها سلبية، أما باولو ديبالا فلم يتعافى بعد من الفيروس.
وقال يوفنتوس فى بيان رسمي: "روغاني وماتويدي أجريا اختبار فيروس كورونا، وكانت النتائج سلبية، وبالتالي فقد تم الإعلان عن شفاءهما في 15 أبريل (نيسان) ولم يعودا مرة أخرى إلى الحجر الصحي الذاتي".
وكانت تقارير أرجنتينية قد ذكرت بأن ديبالا لا يزال تحليله إيجابياً وعلى الرغم من أنه لم يعد يعاني من أعراض، فيما قالت صديقته أوريانا أنهم ينتظرون نتائج الاختبارات النهائية في وقت لاحق.
وتواجد لاعبو يوفنتوس في مركز التدريب اليوم بتورينو، لبدء الفحوصات على اختبار كورونا من ثم الإعداد للتدريب، بعد فترة غياب لمدة شهرين بسبب تفشي فيروس كورونا في إيطاليا.
جدير بالذكر أن يوفنتوس يتصدر جدول ترتيب الدورى الإيطالي، برصيد 63 نقطة، متفوقاً بفارق نقطة واحدة عن لاتسيو، صاحب الوصافة برصيد 62 نقطة، بعد مرور 26 جولة.