الغانم: الإعلان عن خطة إجلاء الكويتيين الموجودين في الخارج وإعادتهم للبلاد قريبا


قال رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، إن جلسة اليوم خصصت بموافقة غالبية أعضاء المجلس لإقرار القوانين المطلوبة من قبل الحكومة والخاصة بمواجهة فيروس كورونا.
وأضاف الغانم، أن هناك توافق وشبه إجماع في إقرار قانوني تعديل المادة 17من القانون رقم (8) لسنة 1969 بالاحتياطات الصحية للوقاية من الأمراض السارية والاقتراح بقانون بتعديل المرسوم بقانون رقم 38 لسنة 1980 بإصدار قانون المرافعات المدنية والتجارية المتعلق بالمدد والطعون القضائية.
وأوضح الغانم، أن المجلس صوت على استعجال هذه القوانين وفق المادة 65 من الدستور لتصدر خلال أسبوع بدلا من شهر كما في القوانين الأخرى وذلك بسبب حالة الاستعجال، مبينا أن المجلس قام بتأجيل كل البنود والقوانين الأخرى لأول جلسة عادية قادمة وفوض مكتب المجلس ليقرر ويقيم موعد عقدها.
وتابع الغانم، "مبدئيا سيكون أول ثلاثاء بعد انتهاء العطلة التي مددها مجلس الوزراء موعد انعقاد الجلسة القادمة وإذا استدعى الأمر سيتم التمديد وسنراقب بشكل مستمر"، مضيفا، "قمت بحث النواب على عقد اللجان لإنجاز أكبر قدر ممكن من القوانين وذلك بأقل عدد ممكن من الحضور والمشاركين في الاجتماع".
وبين الغانم، "هناك اتفاق مع غالبية أعضاء المجلس على استمرار عقد الاجتماعات المصغرة في مكتب الرئيس بحضور بعض الوزراء لنقل كل ما يفكر به المواطنون ويطالبون به بشكل مستمر إلى إخواننا في الحكومة، ونتمنى أن يعود كل الكويتيين الموجودين في الخارج بأسرع وقت ممكن وناشدنا الحكومة وحسب ما أخبرونا بأنه سيتم الإعلان عن خطة إجلائهم وإعادتهم للبلاد قريبا.. وبعض الوزراء بدأوا حاليا في التحرك والإعداد لإحضارهم".