د.عبدالله الصباح: تسخير كل الإمكانات للمحافظة على صحة المواطنين والمقيمين في البلاد

هذا المحتوى من : كونا

أكد رئيس هيئة الخدمات الطبية بالجيش الشيخ الدكتور عبدالله الصباح حرص وزارة الدفاع ممثلة بالهيئة على تسخير كل الإمكانات للمحافظة على صحة المواطنين والمقيمين في البلاد بالتعاون مع وزارة الصحة الكويتية والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).
وقال الشيخ عبدالله الصباح في تصريح صحفي اليوم الاثنين إن الهيئة أعدت وجهزت المجمع الطبي العسكري الشمالي بمنطقة الجهراء بطاقة سريرية تصل إلى 150 سريرا ومخيم وزارة الدفاع في منطقة صبحان ليتسع ل 1200 شخص كمحجرين صحيين بالتنسيق مع وزارة الصحة الكويتية لمواجهة فيروس كورونا.
وأضاف قال إن هذين المحجرين بعد تجهيزهما سيكونان تحت تصرف وزارة الصحة الكويتية مشيرا إلى أن اجلاء العسكريين من الخارج سيتم بالتنسيق مع وزارة الخارجية الكويتية.
من جانبه أكد رئيس شعبة التمريض بمستشفى جابر الأحمد للقوات المسلحة العقيد مطلق العازمي أنه تم تطوير وتجهيز وزيادة عدد الأسرة والأجهزة الطبية بعض الأجنحة بالمستشفى بتوجيهات وتعليمات نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ أحمد المنصور الأحمد الصباح ورئيس الأركان العامة للجيش الفريق الركن محمد الخضر ورئيس هيئة الخدمات الطبية بالجيش الكويتي الشيخ الدكتور عبدالله الصباح.
وقال العازمي في تصريح صحافي مماثل إن هيئة الخدمات الطبية على أتم الاستعداد لتقديم الدعم لكل أجهزة الدولة متى ما طلب منا ذلك.
بدوره قال رئيس قسم التخصصات الطبية المساندة بمستشفى جابر الأحمد للقوات المسلحة العقيد طبيب وليد الياسين إن هيئة الخدمات الطبية تولت تجهيز المستشفى في حين خصصت الوزارة مواقع كمحاجر طبية منها المجمع الطبي العسكري الشمالي بمنطقة الجهراء ومخيم وزارة الدفاع بصبحان وتم رفع المخزون الاستراتيجي للأدوية والمستهلكات الطبية.
من ناحيته قال النقيب طبيب يعقوب صادق في هيئة الخدمات الطبية بالجيش الكويتي إنه تم تجهيز المحجر الصحي بمخيم وزارة الدفاع خلال أسبوع بالتعاون مع هندسة المنشآت العسكرية ووزارة الصحة ويحتوي المخيم على عيادتين لخدمة النزلاء مضيفا أن العيادة الرئيسية بالمخيم تحتوي على 10 أسرة للملاحظة و3 أسرة عناية مركزة.