الفريق النهام تفقد مركز الفحص في أرض المعارض


أكد وكيل وزارة الداخلية الفريق عصام النهام أن المؤسسة الأمنية لا تدخر جهداً في مواجهة كل الأزمات وأن رجالها دائماً وأبداً على أهبة الاستعداد لتنفيذ المهام الوطنية المناطة بهم، وذلك خلال جولة تفقدية له اليوم في مركز فحص الوافدين العائدين من السفر في أرض المعارض رافقه خلالها وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المرور والعمليات اللواء جمال الصايغ حيث كان في استقباله مدير عام مديرية أمن محافظة حولي العميد خالد الكندري والقيادات الأمنية المشرفة على المركز، وذلك في إطار التعاون والتنسيق المستمر بين وزارتي الداخلية والصحة لتنفيذ الإجراءات الوقائية والاحترازية للحد من الآثار الجانبية للفيروس.
وفي بداية الجولة نقل الفريق النهام تحيات وتقدير نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية أنس الصالح إلى رجال الأمن القائمين على  مركز الفحص في مشرف على ما يقومون به من جهود تدعم إجراءات وزارة الصحة لمواجهة فيروس كورونا. ثم استمع  الفريق النهام من العميد الكندري لآليات تنظيم دخول المراجعين العائدين من السفر إلى الصالات المخصصة للتسجيل والانتظار والفحص وجهود رجال الأمن والدفاع المدني لمنع التكدس والمحافظة على المسافات بين المراجعين حماية وحفاظاً على سلامتهم وصحتهم.
كما تفقد صالات انتظار وتسجيل وفحص المراجعين واستمع إلى شرح مفصل من الفريق الطبي لوزارة الصحة عن الإجراءات الاحترازية والوقائية وأنظمة التعقيم واطلع على التعليمات الوقائية التي يتم تزويد المراجعين بها ومنها المحافظة على الحجر المنزلي، كما تابع عمل فريق الدفاع المدني من المتطوعين في التنظيم والتسهيل لحماية المراجعين من المخالطة المباشرة.
وتوجه الفريق النهام بالشكر والتقدير لرجال الأمن والدفاع المدني ووزارة الصحة وكل جهات الدولة المشاركة الذين يقومون بعمل إنساني ويبذلون الغالي والنفيس لتحقيق الأمن والأمان للوطن والمواطنين والمقيمين.
ويواصل مركز فحص الوافدين العائدين من السفر في أرض المعارض أعماله اليوم حيث يستقبل منذ ساعات الصباح الباكر المقيمين من جميع الجنسيات من سكان محافظة حولي.
ويشارك رجال وزارة الداخلية في تنظيم إجراءات الدخول إلى القاعات المخصصة للفحص.  كما تشارك فرق جوالة الكويت في عملية التنظيم وتوزيع المياه والعصائر على المراجعين. ويتولى عناصر الدفاع المدني مهام إعطاء التعليمات والإرشادات للمراجعين في الموقع.