الرفاعي: الكويت تعزز بصمتها الثقافية بمشاركاتها الدولية


قال الروائي الكويتي طالب الرفاعي اليوم الثلاثاء ان دولة الكويت عززت بصمتها الثقافية في المحافل الدولية بالمشاركة في المعارض والمهرجانات الخاصة بالاعمال الادبية.
وقال الرفاعي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) بعد مشاركته في (معرض المغرب والمشرق) بباريس ان دعوة منظمي المعرض له لعرض روايته (النجدي) تعد فخرا للادب العربي بشكل عام والكويتي بشكل خاص.
واضاف ان دار (أكت سود) ترجمت رواية (النجدي) الى اللغة الفرنسية لكي تصل الثقافة الكويتية الزاخرة الى القراء الناطقين باللغة الفرنسية مشيرا الى وجود لدى حرص جمهور المعرض على الاطلاع على التاريخ الكويتي.
وقدم الرفاعي أمسية في المعرض تحدث فيها عن تاريخ الملاحة البحرية الكويتية كما تطرق إلى عوالم روايته (النجدي) وتوقيع روايته بترجمتها الفرنسية.
من جانبه اشاد رئيس المكتب الثقافي الكويتي في باريس الدكتور يعقوب الشمري في تصريح مماثل ل(كونا) بالزخم الجماهيري الكبير للاطلاع على رواية (النجدي) مؤكدا ان الادب الكويتي يرسم صورة مشرقة في جميع ارجاء العالم.
واشار الشمري الى دعم حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح الدائم للثقافة ونشر قيم التسامح والاعتدال.
وقال ان الكويت هي القلب النابض في العلم والثقافة لاسيما ان تاريخ الأدب الكويتي ترك إرثا زاخرا تقوم بدراسته الاجيال.
وحازت رواية (النجدي) التي صدرت عام 2018 على العديد من الدراسات النقدية كما وصلت إلى القائمة الطويلة لجائزة البوكر للرواية العربية.