رئيس الوزراء اللبناني: الوضع الاقتصادي صعب

هذا المحتوى من : د ب أ

أكد رئيس مجلس الوزراء اللبناني، حسان دياب أن الوضع الإقتصادي في لبنان يعاني صعوبات آملاً أن تستطيع الحكومة تحقيق انجاز يؤدي إلى الخروج من الأزمة التي يعيشها لبنان.
وجاءت تصريحات دياب خلال اجتماعه، صباح اليوم الجمعة، في السرايا الحكومية، مع وفد من الهيئات الإقتصادية برئاسة الوزير السابق محمد شقير.
وأكد رئيس مجلس الوزراء، أن " الوضع الإقتصادي في البلد وفي كل القطاعات يعاني صعوبات لكن علينا أن نتحمل قليلاً، على أمل أن تستطيع الحكومة تحقيق انجاز يؤدي إلى الخروج من الأزمة التي يعيشها لبنان".
وأضاف "الذين يدمرون المؤسسات، إنما يشوهون الحراك المطلبي الحقيقي وأهدافه الإصلاحية".
ومن جهته، أكد رئيس الهيئات الإقتصادية محمد شقير ثقة الهيئات في"دور رئيس الحكومة"، مشدداً على أن "هذه الهيئات ستكون إلى جانب الحكومة في خطواتها الإصلاحية".
يذكر أن لبنان يعاني وضعاً اقتصادياً متردياً أدى إلى احتجاجات شعبية في 17 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، ولا تزال مستمرة إلى اليوم.
89.5 مليار دولار في نهاية نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، وأظهرت معظم المؤشرات الاقتصادية مزيداً من التراجع في النشاط الاقتصادي.