الصين تستدعي السفير الأميركي «بعد الانتهاك الخطير»


استدعت الصين السفير الأميركي تيري برانستاد لإبلاغه "احتجاجها الشديد" على توقيع الرئيس دونالد ترامب مشروعي قانون لدعم حقوق الإنسان في هونغ كونغ.
وقال نائب وزير الخارجية الصيني لي يو تشنغ الخميس "هذه الخطوة تدخل خطير في الشؤون الداخلية للصين، وانتهاك خطير للقانون الدولي".
ووصف لي التصرف الأميركي بأنه "عمل هيمنة سافر".
وحث الولايات المتحدة على عدم تنفيذ المشروعين من أجل "منع مزيد من التدهور في العلاقات الأميركية-الصينية".
وافق مجلسا النواب والشيوخ على المشروعين الخاصين بـهونغ كونغ بالإجماع الأسبوع الماضي.