تباين آراء نواب مجلس الأمة حيال محاور استجواب وزيرة "الأشغال"


تباينت آراء نواب مجلس الامة الكويتي المتحدثين في جلسته العادية اليوم الثلاثاء حيال محاور الاستجواب الموجه إلى وزيرة الأشغال العامة ووزيرة الدولة لشؤون الإسكان الدكتورة جنان رمضان بين مؤيد ومعارض.
جاء ذلك في مجريات مناقشة النواب للاستجواب حيث تحدث النائب الدكتور عادل الدمخي مؤيدا له فيما تحدث النائب صفاء الهاشم معارضة له ضمن بند الاستجوابات المدرج على جدول اعمال الجلسة.
وقال النائب الدمخي المتحدث مؤيدا للاستجواب ان وزارة الاشغال والمؤسسة العامة للرعاية السكنية تعانيان من مشاكل تخص عدم التزام بعض الشركات التي تتعاقدان معها.
واضاف ان الوزيرة قامت بأداء جيد في تفنيد محاور الاستجواب لكن "المشكلة اكبر من الوزيرة" عازيا ذلك الى ما اسماه ب"الوضع السيء للشوارع" وتضرر الشعب من ذلك.
من جانبها نوهت النائبة الهاشم المتحدثة معارضة للاستجواب بقوة وحجة ردود الوزيرة وما أظهرته من شجاعة واضحة في مواجهة الاستجواب.
واعتبرت الهاشم ان الوزير استطاعت إيقاف نفوذ أصحاب شركات المقاولات "لذلك تمت محاربتها من أصحاب المصالح مع تلك الشركات".