محتجون يغلقون ميناء أم قصر بالعراق


أعاد محتجون عراقيون إغلاق ميناء أم قصر النفطي في محافظة البصرة، الخميس، بعد ساعات قليلة من استئناف العمل في هذا المرفق النفطي الحيوي للبلاد.
وذكرت مصادر عراقية، أن المحتجين أعادوا إغلاق مدخل ميناء أم قصر بعد وقت قصيرة على إعلان مسؤولين عراقيين عن عودة العمل فيه، بحسب وكالة فرانس برس.
وقالت المصادر إن المحتجين المناهضين للحكومة نجحوا في إغلاق مدخل ميناء أم قصر للبضائع مجددا، بعد أن أوقفوها لمدة أسبوع أثناء الاحتجاجات التي اجتاحت العديد من المدن العراقية وأدت إلى مقتل ما يزيد على 260 شخصا.
يشار إلى أن مصادر أمنية ونفطية عراقية قالت الأربعاء إن محتجين أغلقوا مدخل مصفاة الناصرية بجنوب البلاد، مضيفة أن المحتجين منعوا شاحنات تنقل الوقود إلى محطات غاز من دخول المصفاة، مما تسبب في نقص الوقود.
وقال متحدث باسم رئيس الوزراء العراقي إن إغلاق ميناء أم قصر في محافظة البصرة جنوبي البلاد، كلف البلاد ما يزيد على 6 مليارات دولار حتى الآن.
ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولون ومصادر في قطاعي الأمن والنفط قولهم إن العمليات استؤنفت في ميناء أم قصر ومصفاة الناصرية لتكرير النفط بجنوب العراق الخميس، بعد أن انسحب المتظاهرون عن المنطقتين.
وكان المحتجون العراقيون قد أغلقوا الطرق المؤدية إلى الميناء، مما أدى إلى توقف العمليات لأكثر من أسبوع، كما أوقفوا حاويات النفط في مصفاة الناصرية الأربعاء.