الرئيس البرازيلي يصف ماكرون بـ«عقلية استعمارية»!


"عقلية استعمارية"..، بهذه الصفة نعت الرئيس البرازيلي جائير بولسونارو نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، بسبب تغريدة للأخير دعا فيها لمناقشة قمة مجموعة السبع موضوع الحرائق المشتعلة في غابات الأمازون، التي توصف برئة الكرة الأرضية، حيث قال بولسونارو في تغريدة أيضا عبر حسابه في تويتر: "اقتراح الرئيس الفرنسي بمناقشة مواضيع الأمازون في قمة السبع دون مشاركة الدول في المنطقة ينم عن عقلية استعمارية لا تليق بالقرن الحادي والعشرين".
وأضاف بولسونارو أن ماكرون يستخدم "أسلوب الإثارة"، بحسب تعبيره لأنه يستغل مشكلة محلية بالنسبة للبرازيل ودول إقليمية أخرى من أجل تحقيق مكاسب سياسية شخصية.
القصة بدأت عندما أشار ماكرون في وقت سابق من الخميس، وعبر تغريدة في تويتر إلى أن حرائق الأمازون تشكل قضية عالمية، ويجب أن تعتبر أولوية في أجندة اجتماع مجموعة السبع المنعقد في نهاية الأسبوع في فرنسا.
كتب ماكرون في تغريدته حرفيا: "منزلنا يحترق، حرفيا، الغابات المطرية في الأمازون- الرئة التي تنتج 20 في المئة من أكسجين كوكبنا- تشتعل. إنها أزمة عالمية. يا أعضاء قمة مجموعة السبع لنناقش هذه الحالة الطارئة أولا خلال يومين!".
إلا أن بولسونارو أشار إلى أن الصورة التي أرفقها ماكرون مع تغريدته لحرائق أمازون التقطت قبل 16 عاما، وأنها انتشرت بشكل موسع في تعليقات مواقع التواصل الاجتماعي على أنها تعكس الحرائق الأخيرة.