رئيس الوزراء البحريني يشيد بمواقف سمو أمير البلاد الداعمة للبحرين


أشاد رئیس الوزراء البحریني الأمیر خلیفة بن سلمان الیوم بمواقف الكویت بقیادة سمو أمیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح الداعمة والمساندة للبحرین في مختلف الظروف.

وقالت وكالة الأنباء البحرینیة (بنا) إن ذلك جاء خلال استقبال رئیس الوزراء البحریني لعمید السلك الدبلوماسي سفیر الكویت لدى البحرین بمناسبة انتھاء فترة عمله سفیرا في المنامة.

وقال رئیس الوزراء البحریني إن "علاقات المحبة والأخوة التاریخیة بین البحرین والكویت راسخة وأعمق من أن تصفھا الكلمات"، مؤكدا أن للكویت الشقیقة وقیادتھا وشعبھا "موقعا عزیزا في النفس والروح".

وأعرب عن خالص شكره وتقدیره للسفیر الكویتي على الجھود التي بذلھا خلال فترة عمله بالمملكة في توطید أواصر التعاون بین البلدین.

وأضاف "أنه یعد نموذجا للدبلوماسي الذي یتمتع بالخبرة والكفاءة"، متمنیا سموه له التوفیق والنجاح في أداء مھامه الدبلوماسیة القادمة.

من جانبه أعرب السفیر عزام الصباح عن خالص شكره وتقدیره لرئیس الوزراء على ما یولیه من اھتمام ورعایة بكل ما یسھم في تعزیز العلاقات بین البلدین الشقیقین.

وأشاد بدعم رئیس الوزراء والحكومة البحرینیة والذي كان له أكبر الأثر في تسھیل ونجاح مھمته الدبلوماسیة في البحرین.

وقال لرئیس الوزراء "أنتم خیر سند لتعزیز العلاقات بین البلدین الشقیقین ومواقفكم موضع تقدیر كبیر في الكویت بدایة من سمو أمیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح وصولا إلى جمیع المواطنین، ومحبتك تنبض في قلب كل كویتي وعندما یذكر اسم البحرین في الكویت یذكرون خلیفة بن سلمان".

وأكد أن رئیس الوزراء بزیاراته للكویت وتواصله المستمر مع قیادتھا رسخ سیرة الأجداد والآباء.